جنوب أفريقيا تنشر الجيش لحسم الفوضى في البلاد بعد سجن رئيسها السابق

نشرت جنوب أفريقيا قوات الجيش في مقاطعة كوازولو ناتال (شرق) وفي جوهانسبورغ؛ لمؤازرة الشرطة في كبح أعمال العنف المتواصلة منذ الجمعة الماضي، على خلفية إيداع الرئيس السابق جاكوب زوما السجن.

وأوضح الجيش في بيان نقلته “فرانس 24” يوم أمس، أن تحديد مدة الانتشار وعدد الجنود سيخضع لتقدير الشرطة للوضع الميداني.

وأضاف أن دور الجيش ينحصر في ضمان الأمن وسلامة بيئة العمل حتى تتمكن الشرطة” من أداء عملها في شروط أفضل، بعد أن خرج الوضع عن سيطرة الشرطة المنتشرة على نطاق واسع خلال الأيام الأخيرة.

وشوهد جنود يقومون بدوريات في شوارع بيترماريتسبرغ ظهر أمس.

وتواصلت أعمال نهب وإضرام نيران في البلاد يوم أمس ،الإثنين، في يوم رابع من أعمال العنف التي بدأت أساسا إثر سجن الرئيس السابق، لكنها باتت الآن تأخذ منحى إجراميا ممزوجاً باليأس الاقتصادي الذي تعزز بسبب القيود المفروضة منذ منتصف يونيو لمواجهة موجة ثالثة من فيروس كورونا.

وسجن جاكوب زوما الخميس الماضي بعدما حكم عليه بالسجن 15 شهراً في نهاية يونيو بتهمة تحقير القضاء، لكن شخصية المناضل السابق ضد الفصل العنصري والرجل العصامي الذي تدرج في كل الرتب، لا تزال تحظى بشعبية وتثير الإعجاب خصوصا في مسقط رأسه.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: