بذكرى التحرير الرابعة.. الكشف عن تورط شخصية سياسية بارزة بسقوط الموصل

أكد السياسي المستقل زهير الجلبي، السبت، ان المتسببين بسقوط مدينة الموصل، لم تتم محاسبتهم وما زالوا طليقين.

وقال الجلبي في حديث لقناة العهد: ان “الفتوى الجهادية لسماحة السيد السيستاني جعلت السياسيين والعسكريين في موضع القوة لمجابهة الإرهاب، لافتا الى ان الحشد الشعبي كان يقاتل بعقيدة حقيقية ولكن عملاء الدول الخارجية شنوا الحرب ضده”.

وكشف، إن “سقوط الموصل بيد الإرهاب كان مؤامرة كبيرة من قبل المحافظ السابق اثيل النجيفي”.

وتابع الجلبي، ان “مليارات الدولارات ذهبت الى جيوب الفاسدين في عملية استثمار المشاريع الخدمية في الموصل، وفيما بين ان سوء الإدارة للحكومة المركزية السبب بتأخير عملية إعمار مدينة الموصل حتى الآن، أشار الى ان  المنظمات الدولية تحدثت عن 1200 مشروع في الموصل ولا وجود لها على ارض الواقع حتى الآن”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: