إيران تتوعد برد ’’ساحق’’ في حال استهداف وجودها في سوريا

العهد نيوز: متابعة

توعد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، اليوم الاربعاء، بأن تقوم بلاده بـ”رد ساحق” في حال استهداف وجودها في سوريا، فيما أكد أن تواجد إيران في سوريا يأتي بموافقة الأخيرة.

وقال عباس موسوي، في بيان له، إن “إيران لن تتردد للحظة ولن تتهاون في حماية تواجدها في سورية والدفاع عن امنها القومي ومصالحها الإقليمية”.

وأضاف موسوي، أن “تواجد ايران في سورية يأتي بدعوة من حكومتها وبموافقتها، وبهدف مكافحة الارهاب المدعوم من اميركا والكيان الإسرائيلي”، مبيناً أن بلاده “ستقوم برد ساحق ورادع على اي اعتداء او اجراء اسرائيلي احمق ضد مصالحها في سورية والمنطقة”.

وتابع المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، أن “إيران ستقوم بملاحقة الكيان الغاصب للقدس على تهديداته وتصريحاته المثيرة للحرب عبر الاوساط الدولية”.

يشار إلى أن اسرائيل، كانت قد أعلنت نهاية العام الماضي 2019، شن ضربة “على نطاق واسع” استهدفت “نحو عشرة أهداف عسكرية” للقوات السورية وفيلق القدس الإيراني، بما في ذلك مقار قيادة عسكرية ومستودعات، ودمر بطاريات للدفاع الجوي.

التعليقات مغلقة.