أكثر من 700 حالة وفاة وسط موجة حر غير مسبوقة في كندا

أفادت سلطات مقاطعة بريتيش كولومبيا غربي كندا، بأن 719 شخصا قد تكون وفاتهم مرتبطة بموجة الحر غير الطبيعية التي تشهدها المنطقة في الأيام الأخيرة.

وقالت ليزا لابوينت، رئيسة هيئة الطب الشرعي في المقاطعة، في بيان لها أمس الجمعة: “نقوم بنشر هذه المعلومات إذ يعتقد أنه من المحتمل أن يكون الطقس المتطرف الذي شهدته بريتيش كولومبيا في الأسبوع الماضي، عاملا مهما ساهم في زيادة عدد الوفيات”.

والخميس تم الإعلان عن تسجيل حوالي 486 حالة وفاة خلال الأيام الخمسة السابقة في مقاطعة بريتيش كولومبيا وحدها، بزيادة قدرها 195% عن المعتاد خلال تلك الفترة من العام.

وحسب السلطات، فإن أغلب الضحايا من كبار السن، والعديد ممن لقوا حتفهم في موجة الحر كانوا يعيشون بمفردهم، ومنازلهم لم تتم تهويتها.

وذكرت خدمة الأرصاد الجوية المحلية أنه تم تسجيل رقم قياسي تاريخي لدرجات الحرارة يوم الثلاثاء، عندما وصلت الحرارة إلى 49.5 درجة مئوية.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: