قيادة عمليات البصرة توجه دعوات لشباب المحافظة والسبب؟

دعا قائد عمليات البصرة اللواء الركن علي عبد الحسين الماجدي، الخميس، رجال الدين وخطباء المنبر الحسيني وشيوخ العشائر والمؤسسات الإرشادية إلى أداء ما عليهم من تكليف في حث الشباب بالابتعاد عن خطر آفة المخدرات والنزاعات العشائرية.  
وذكرت قيادة العمليات في بيان، تلقت “العهد نيوز”، نسخة منه، ان “الماجدي وخلال كلمتة ألتي ألقاها في المؤتمر التنسيقي بين الحكومة المحلية والقيادات الأمنية برعاية العتبة الحسينية وبحضور جمع كبير من أبناء محافظة البصرة، أكد على الدور الكبير الذي لعبتة العشائر عبر رموزها وتضحيات أبنائها الذين شكلوا مع الجيش العراقي والقوات الأمنية قوة قل نظيرها في ساحات القتال وعندة مواجهة العدو خلال معارك التحرير”.  
واضاف ان “التاريخ قد شهد للعشائر العراقية مواقف بطولية مشرفة وكذلك أثبتت العشائر برجالاتها وساداتها بأنهم خير سند للجيش العراقي”، موجهاً إلى “الإلتزام بتوجيهات المرجعية الدينية في حرمة الاقتتال العشائري داعيا إلى دعم القوات الأمنية والابتعاد عن لغة التهديد والوعيد واستخدام السلاح”.  
وتابع ان “عدم تعاونكم في مجال مكافحة آفة المخدرات يضع أبناءنا تحت طائلة الخطر وينذر باستفحال الجريمة وضياع جيل كامل من الشباب”.  
وقال الماجدي إنه “بعد إدارتنا للملف الأمني وتكليفنا بمهام قائد العمليات أصبحنا امام مسؤولية كبيرة في مجال مكافحة انتشار السلاح والمخدرات وبعد التنسيق مع الجهات ذات العلاقة تم وضع ألية لنزع ومصادرة الأسلحة ألتي تم استخدمها من قبل بعض المواطنين بشكل عشوائي مما سبب بقتل الأبرياء وتهديد السلم المجتمعي في المحافظة وقطعنا شوط كبير في هذا المجال”.  

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: