لجنة النفط ترجح وصول سعر البنزين المحسن إلى ٩٠٠ دينار

رجحت لجنة النفط والطاقة النيابية، الاربعاء، ارتفاع سعر البنزين المحسن (عالي الاوكتان) ليصل الى 900 دينار للتر الواحد، عازية ذلك الى ارتفاع أسعار النفط عالمياً.

وقال عضو اللجنة غالب محمد، إن “البنزين المحسن تجاري وليس من إنتاج المصافي العراقية بل يتم استيراده من خارج العراقي، كما أن ارتفاع اسعار النفط الخام في السوق العالمية أثر على المشتقات النفطية الأخرى وتسبب  بارتفاع سعر البنزين المحسن”.

واضاف ان “سعر اللتر المحسن قد يصل إلى أكثر من 900 دينار عراقي”، لافتا الى ان “العراق يدعم البنزين العادي في محطات تعبئة الوقود”.

وبين ان “سعر برميل النفط الخام المباع للمصافي يبلغ سبعة الاف دينار، وبعد عملية تكريره لانتاج المشتقات النفطية يباع لتر البنزين بالتسعيرة الحكومية المحددة وهي 450 دينار، و150 دينار للتر الواحد من النفط الابيض”.

وشهدت أغلب محطات تعبئة وقود السيارات في العاصمة العراقية بغداد، اليوم الاربعاء، فقدان مادة “البنزين المحسن”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: