الهجرة: الموازنة لم تخصص منحاً مالية للنازحين

أكدت وزارة الهجرة والمهجرين، اليوم الثلاثاء، أن الموازنة لم تخصص منحاً مالية للنازحين، فيما أشارت الى أنه ستتم إعادة وجبات أخرى من مخيم الهول.
وقال وكيل وزير الهجرة والمهجرين كريم النوري، إن “94 عائلة وصلت أخيراً من مخيم الهول بعدد أفراد يصل لما يقارب الـ380 شخصاً”، لافتاً الى أن “التدقيق الأمني للعائدين من مخيم الهول تم مع 500 عائلة”.
وأضاف أنه “ستتم إعادة وجبات أخرى من مخيم الهول”، مشيراً الى أن “الوزارة غير معنية بالتدقيق الأمني للعائدين من مخيم الهول ،وهي مستعدة في الوقت نفسه لإيواء أي نازح عراقي ،وعملت على توفير جميع المستلزمات لإيواء النازحين من ماء وغذاء ودواء ومخيمات”.
وأشار الى أن “إقليم كردستان يضم 26 مخيماً للنازحين مقابل 2 أو 3 مخيمات في عموم العراق، حيث إن مخيمات الإقليم لم تغلق حتى الآن ،وأغلب النازحين فيها هم من قضاء سنجار والمناطق المحيطة بمدينة الموصل”، مبيناً أن “الوزارة تأمل من إقليم كردستان أن يتعاون معها من أجل تنفيذ البرنامج الحكومي الخاص بعودة النازحين”.
وتابع أن “النازحين في الإقليم لديهم رغبة في العودة الى مناطقهم، ولا يوجد أي مبرر لعدم عودتهم حتى الآن”، موضحاً أن “الوزارة تعمل على إعادة جميع النازحين لمناطقهم بشكل طوعي لا قسرياً”.
وذكر النوري أن “موازنة العام 2021 لم تخصص منح مالية للنازحين، ونأمل بأن تكون هناك منح طوارئ لهم”.
وبشأن النازحين في الخارج، أكد النوري أن “الحكومة قدمت تسهيلات كثيرة للنازحين منها الإجراءات الجمركية والمنح المالية وقطع الأراضي ،إلا أنها توقفت وتعرقلت”.
وكانت وزارة الهجرة والمهجرين قد أعلنت، إعادة 960 نازحاً إلى مناطقهم في محافظتي الموصل وصلاح الدين.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: