أفغانستان.. طالبان تسيطر على 16 منطقة وتواصل طرد قوات الأمن الأفغانية

ذكرت تقارير إخبارية أفغانية، اليوم الاثنين، أن حركة طالبان تواصل طرد قوات الأمن الأفغانية، من المناطق في جميع أنحاء أفغانستان ودخلت إحدى المدن شمالي البلاد .

وذكرت صحيفة “لونج وور” الأفغانية، اليوم، أن “القوات الأفغانية إما تقوم بالاستسلام أو الانسحاب، من المراكز الإدارية والمراكز الأمنية الرئيسية أمام قوات طالبان، حيث وقعت 16 منطقة في تسع مقاطعات تحت سيطرة طالبان خلال الفترة بين 18 و 20 حزيران الجاري”، مشيرة إلى “تمكن قوات طالبان من الدخول الى مدينة قندوز، شمالي البلاد”.

وأضافت الصحيفة أن “قوات الأمن الأفغانية تمكنت حتى الآن من وقف الهجوم، لا سيما في الشمال، حيث تتمتع طالبان بزخم وتسيطر على وتيرة القتال، فيما تقوم وحدات الجيش والشرطة الأفغانية إما بالتخلي عن مراكز المقاطعات، وفي بعض الحالات القواعد العسكرية، أو تسليمها إلى طالبان”.

ويثير هجوم طالبان في الشمال القلق بشكل خاص، حيث أن هذه المقاطعات موطن للعديد من سماسرة السلطة المهمين في الحكومة الأفغانية، إذا ظلت عواصم المقاطعات الشمالية تحت تهديد طالبان وتركت مقاطعات بأكملها في خطر السقوط في يد طالبان، فستضطر الحكومة الأفغانية إلى إعادة نشر قوات من الجنوب والشرق، أو المخاطرة بفقدان مناطق كبيرة في الشمال.

من جهة اخرى قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، اليوم الاثنين، أنه “في ولاية قندوز، استولت طالبان على مدخل المدينة قبل أن تنتشر في جميع أنحاء أحيائها، بينما تم الإبلاغ عن حدوث قتال في جميع أنحاء المدينة”.

هذا واجتاحت طالبان مدينة قندوز في عامي 2015 و 2016، وسيطرت عليها لفترة قصيرة من الزمن، قبل أن تؤدي القوات الجوية الأمريكية والقوات الخاصة الأمريكية دورًا رئيسيًا في مساعدة الجيش الأفغاني على إخراج طالبان من المدينة، وفي نهاية هذا الأسبوع استولت طالبان أيضًا على منطقة داشت أرتشي في مقاطعة قندوز، ووفقا للتقارير استولت طالبان على مناطق متفرقة في الشمال والجنوب الغربي وشرق البلاد.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: