حمية البحر المتوسط تفيد مرضى زرع الكلى!

العهد نيوز- متابعة

أثبتت دراسة لباحثين هولنديين أن حمية البحر الأبيض المتوسط تحافظ على وظائف الكلى لدى المرضى الذين خضعوا لعمليات زرع كلى.

غير أن الباحثين وجدوا أن إتباع حمية البحر المتوسط الغنية بالسمك والمكسرات (والتي تنخفض بها اللحوم الحمراء) قد يساعد في الحفاظ على صحة الكلى لفترة طويلة. وتتبع الباحثون الذين توصلوا النتيجة من خلال دراستهم التي أجروها بجامعة جرونينجن في هولندا 632 شخصاً خضعوا لعملية زرع الكلى طوال 5 أعوام في المتوسط.

وتبين لهم أن خمسهم ( 119 مريضاً ) تراجعت لديهم وظائف الكلى على مدار فترة الدراسة، وأن 76 واحداً منهم أصيبوا بفشل كلوي. وأعطى دكتور أنطونيو غوميز- نيتو وزملاؤه هؤلاء المتطوعين المشاركين درجة تتراوح من صفر حتى 9 لقاء درجة التزامهم بحمية البحر المتوسط. وهي الحمية التي تركز على تناول مزيد من الفواكه، الخضروات، البقوليات، المكسرات، السمك والحبوب الكاملة، فيما تحد من تناول أطعمة أخرى من ضمنها الدهون المشبعة، السكر واللحوم الحمراء.

ونقلت بهذا الخصوص صحيفة الدايلي ميل البريطانية عن دكتور أنطونيو غوميز-نيتو قوله “تظهر أدلة علمية متزايدة أن حمية البحر المتوسط تحظى بفوائد صحية على صحة القلب والأوعية الدموية والكلى. واستطعنا أن نكتشف من دراستنا أن التزام من خضعوا لعمليات زرع كلى بحمية البحر المتوسط يحد من خطر فقدانهم وظائف الكلى المزروعة، وهو ما يساعد على تحسين صحتهم العامة بالتبعية في الأخير”./انتهى7

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.