الموارد المائية تعد خطة جديدة لتنمية الأهوار على مدى 25 عاما

أعدت وزارة الموارد المائية  اليوم الأحد، خطة ستراتيجية لتنمية مناطق الاهوار لمدة 25 عاما قدمتها جهات أجنبية، وبينما كشفت عن بلوغ نسب الغمر الحالية للأهوار 73 بالمائة.

وقالت مديرة مركز إنعاش الاهوار والأراضي الرطبة التابع للوزارة سميرة عبد روحي الشبيب في تصريح صحافي تابعته “العهد نيوز”، إن “الوزارة أعدت خطة ستراتيجية لتنمية مناطق الاهوار لمدة 25 عاما وفق تصميم اساسي، قدمتها جهات اجنبية، بيد انها تحتاج الى مبالغ كبيرة”، موضحة “وجود محاولات لتوفيرها من خلال منظمات دولية مختصة”.

واكدت أن “الحصص المائية للاهوار مؤمنة تماما للعام الحالي”، مبينة ان “جميع الاهوار اصبحت منفصلة عن بعضها وهي الحويزة والوسطى والحمار بعد ان كانت مسطحا مائيا واحدا في ما مضى، وبالتالي اصبح تجهيزها المائي محدودا، علاوة على اتخاذ الوزارة اسلوب المداورة من اجل تغذيتها بالمياه بهدف استمرارية ادامتها مستقبلا”.

وذكرت الشبيب أن “نسب الغمر الحالية للأهوار بلغت 73 بالمئة من مجموع المساحة الكلية للأهوار البالغة خمسة الاف و556 كيلومترا مربعا”، مبينة ان “الوزارة اعتمدت برامج عمل تضمنت فتح منافذ للتصريف، وانشاء بوابات للمحافظة على مناسيب المياه، وتطهير القنوات من الترسبات والقصب وزهرة النيل وانشاء نواظم مختلفة، ما اسهم في حركة المياه من منطقة الى اخرى داخل الاهوار”.

وشكت من “وجود تجاوزات على الحصص المائية بين المحافظات، التي اصبح تأثيرها مباشرا في تلك الواصلة الى الاهوار”، مشيرة الى “اتخاذ الاجراءات اللازمة لإزالة البعض منها وبموافقات قضائية”.

وأكدت “تعرض اغلب موظفيها العاملين على إزالة التجاوزات إلى اعتداءات مختلفة عند قيامهم بعملهم”، لافتة الى “تأثير الجفاف الكبير في التنوع الإحيائي وخصوصا بحيرات الأسماك بسبب قلة المناسيب، واختلاف نوعية المياه نتيجة ارتفاع نسبة الملوحة في مياه الاهوار”.

وأفصحت عن أن “اللجنة الوطنية لإدارة ممتلك الاهوار ضمن لائحة التراث العالمي، أقرت مشاريع كلفها 125 مليار دينار ورفعتها إلى منظمة اليونسكو التي لم تعترض عليها، بيد أن الأمانة العامة لمجلس الوزراء خصصت 80 مليار دينار فقط للعام الحالي، ولم تصرف أصلا حتى ألان”.

إلى ذلك، أوضح مدير أدارة مشاريع الاهوار والأراضي الرطبة في محافظة ذي قار عدنان عبد الله الموسوي أن “التصريف الواصل إلى نهر الفرات بمدينة الناصرية، البالغ 80 مترا مكعبا في الثانية، سيحافظ على ديمومة مستوى المياه في اهوار المحافظة”، نافيا “الأنباء التي تحدثت عن هجرة واسعة لمربي الجاموس خارج مناطق الاهوار بسبب جفافها”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: