سياسي: الشعب الإيراني رد على المؤامرات بخروجه بكثافة إلى الانتخابات

أكد الكاتب والمحلل السياسي مصدق مصدق بور، السبت، ان الشعب الإيراني رد على المؤامرات بخروجه بكثافة الى الانتخابات.

وقال بور في حديث لقناة العهد: ان “السيد إبراهيم رئيسي كان الأكثر شعبية في الجمهورية الإسلامية من خلال مساعدته الطبقات المحرومة، حيث اختاره الشعب الإيراني ليبحث عن حلول جذرية للخروج من الأزمات”.

وأضاف، ان “الولايات المتحدة الأميركية لن تكف عن سياستها الخبيثة تجاه إيران، مبينا ان  ايران لا تفرض السلام في المنطقة بالقوة بل بتبادل الحوار والآراء والعلاقات الإيجابية”.

واوضح، ان “السيد إبراهيم رئيسي لن يخرج من الاتفاق النووي بل يدعو الى الإصلاح، لافتا الى ان إيران لديها خطة عمل للنهوض بالجمهورية الإسلامية نحو الأفضل”.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: