النفط تحسم الأمر.. 3 أسباب تمنعنا من خفض سعر البنزين المحسّن والعادي

حددت شركة توزيع المنتجات النفطية التابعة لوزارة النفط، اليوم الخميس، ثلاثة أسباب تمنع تخفيض سعر لتر البنزين العادي والمحسن في الوقت الحالي، فيما تحدثت عن سبب ارتفاع سعر البنزين عالي الأوكتان. 

وقال مدير عام شركة توزيع المنتجات النفطية حسين طالب في تصريح ، إن “البنزين عالي الاوكتان مرتبط بأسعار النشرة العالمية والتخفيض الذي حصل قبل خمسة أشهر بسبب انخفاض أسعار النفط العالمي ومشتقاته”، مبينا أن “السعر الحالي للبنزين عالي الاوكتان يشكل خسارة على الدولة بواقع 250 دينارا عن كل لتر بنزين”.  

وشدد طالب على ضرورة أن “تكون هناك ثقافة لدى المواطن بأن تخفيض الأسعار أو ارتفاعها يأتي ضمن توجه لتحرر السوق عالميا وبما أن المنتج مستورد فهو مرتبط بالنشرة العالمية”، موضحا أن “التخفيض الذي حصل جاء بناء على انخفاض الأسعار العالمية أما الان فالبنزين عالي الاوكتان هو خسارة، والبيع للمواطن بـ 650 دينار خسارة على موازنة الدولة”.  

وأشار إلى أن “الكميات التي يتم استيرادها يوميا من البنزين عالي الاوكتان تبلغ 15 مليون لتر”، مؤكدا أنه “لا يمكن تخفيض سعر البنزين العادي والمحسن في الوقت الحالي لثلاثة أسباب تتمثل بزيادة سعر الدولار وزيادة تكاليف الإنتاج وزيادة أسعار النفط الخام”.  

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: