الأمن الانتخابي: وضعنا خططاً للطوارئ وأخرى بديلة لتأمين الانتخابات


كشفت لجنة الأمن الانتخابي، اليوم الاثنين، عن تأمين 8273 مركزاً انتخابياً في عموم العراق، فيما أشارت الى وضع خطط للطوارئ وأخرى بديلة لتأمين الانتخابات.

وقال المتحدث الرسمي باسم اللجنة العميد غالب عطية لوكالة الأنباء العراقية (واع)، تابعته “العهد نيوز”، إن “اللجنة عقدت سلسلة من الاجتماعات واللقاءات مع المفوضية العليا للانتخابات ومع لجانها ومكاتبها الفرعية في المحافظات من أجل تهيئة الأجواء الآمنة لاقامة الممارسة الديمقراطية”، مبيناً أن “القوات الأمنية أعلنت مراراً جاهزيتها لحماية الانتخابات”.

وأضاف أن “جميع القوات الأمنية تعمل اليوم من أجل أن تكون جاهزة للانتخابات والتي لم يبقَ لها سوى أقل من 120 يوماً”، مرجحاً أن “تكون الانتخابات المقبلة من أفضل الانتخابات التي أقيمت بالعراق وفقاً للخطط الموضوعة”.

وأكد عطية أنه “تمَّـ حماية 8273 مركزاً انتخابيَّاً يقع ضمن 83 منطقة انتخابية في عموم العراق”، موضحاً أن “هذه المراكز مؤمنة جميعها في العراق على شكل أطواق من الداخل والخارج وايضاً طوق خارجي لمنع السلاح غير المباشر”.

وتابع انه “تم اتخاذ اجراءات استباقية ووضع الخطط في حال حصول أي طارئ، اضافة الى وجود خطط بديلة ستعمل على تأمين الانتخابات”، موضحاً أن “اللجنة الأمنية العليا تشرف على عملية الانتخابات ووضعت الخطط الأمنية من اجل تأمين الحماية بكل تفاصيل الانتخابات سواء أكانت المراكز الانتخابية أم الناخبين أم المرشحين أم المراكز اللوجستية أم الطرق المؤدية للمراكز وكذلك المقرات وغيرها”.

واعلنت لجنة الأمن الانتخابي، امس الاحد، ان القوات الأمنية جاهزة لتأمين الانتخابات، فيما دعت المرشحين الى الالتزام بموعد الدعاية الانتخابية، مشيرة الى ان المخالفين سيتحملون التبعات القانونية.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: