بسبب مكافحة الدوام.. إنسحاب طلبة كليات الطب والقانون وذوي المهن الصحية من ساحة الحبوبي

العهد نيوز- ذي قار

شهدت ذي قار، صباح اليوم الاثنين، حملة كبيرة ضد الجامعات من قبل مجاميع مكافحة الدوام، سيما بعد إنتظام دوام الطلبة فيها، وهو ما اثار إستياء المواطنين والطلبة والاساتذة بشكل عام مما يجري من أحداث في المدينة.

بدأت جولة تلك المجاميع في صباح اليوم، حينما توجهت مجاميع منهم الى كلية مزايا الأهلية وقاموا بطرد الاساتذة والطلبة وإغلاق الكلية بوجه الطلبة، وبعد إغلاقها توجهوا الى كلية الطب بجامعة ذي قار، حيث قاموا بإغلاق البوابة ومنعوا دخول الطلبة وطالبوا بإخراج المتبقين فيها.

بعدها قرروا الإنسحاب وجاؤا مرة اخرى وهم يحملون الإطارات والوقود والتهديد بحرق الكلية في حال عدم خروج الطلاب منها، في حين شهدت الأحداث سخونة عند حماية جامعة العين بعد أن توجه المئات منهم وتجمعوا امام محيط الجامعة، ولكن الشرطة قد اطلقت النار بسرعة عليهم وتسببت بقلت شخص واحد واصابة اثنين اخرين.

إستمر إطلاق النار لأكثر من ساعة، ولكنه بعد ذلك قررت تلك المجاميع الإنسحاب من أمام محيط الجامعة.

وعلى إثر ذلك، قررت تنسيقيات ذوي المهن الصحية ايقاف المسيرات المساندة للمتظاهرين بسبب الاعمال غير السلمية من حرق وقطع ومنع الدوام، فيما دعت متظاهري الحبوبي السلميين وضع حد لهذه الافعال السيئة وتدارك الموقف”.

وبالمقابل، شهدت ساحة الحبوبي بحسب مصادر هناك، إنسحاب لطلبة كليات الطب والقانون بسبب ما حصل اليوم وما شهدته من تجاوزات على كلياتهم على الرغم من مساندتهم للاحتجاجات.

الى ذلك كانت الناصرية قد شهدت اليوم صباحا، قطعا بالجسور وبعض التقاطعات الرئيسية وحق الإطارات ومنع حركة مرور المواطنين، مما ولد حالة من السخط والتذمر مما جرى.

ويأتي التصعيد الذي حصل في الناصرية صباح اليوم الاثنين، الى تصريحات قائد الشرطة العميد ناصر الاسدي بشأن عودة المدارس، حيث اعتبر المتظاهرون ان ذلك يمثل استفزازا لهم، وبالتالي التصعيد بالموقف لحين إقالة قائد الشرطة الذي تسبب بمجزرة جسر فهد وأحداث المواجهات قبل اسابيع على حد وصفهم.

التعليقات مغلقة.