إرشادات لتجنب عدوى كورونا وأنت على متن الطائرة

 ذعر أصبح يجتاح العالم مع استمرار تفشي وانتشار فيروس كورونا بالعديد من الدول، الأمر الذي أدى إلى تعليق بعض الرحلات الجوية إلى الصين، لذا نعرض لكم نصائح عند السفر وأفضل الأماكن التي يتم اختيارها عند الجلوس بمقاعد الطائرة.

مكان الجلوس

إن المكان الأكثر أمانًا للجلوس على متن الطائرة بهدف تجنب الإصابة بالمرض، هو بجوار النافذة، فالركاب الذين يشعرون بالقلق من الإصابة بفيروس “كورونا”، يجب أن يظلوا في مقاعدهم، هذا لأنه كلما انتقلوا عبر الطائرة، زادت فرصهم في التواجد بالقرب من شخص مصاب بالمرض، وبالتالي تزداد فرصة العدوى.

كلما طالت مدة اتصالك مع مسافر مصاب وكلما طالت مدة وجودك بقربه، زادت فرصة إصابتك بالفيروس، لذلك يُنصح أن يبقى المسافرون في مقاعدهم قدر الإمكان.

كيف ينتشر الفيروس؟

ينتقل فيروس كورونا المستجد من شخص إلى آخر، عن طريق الأنف والفم، في حال الاحتكاك مع شخص مصاب، أو من خلال لمس الأسطح التي يوجد عليها الفيروس.

عندما يعطس شخص مريض أو يسعل، ينشر قطرات من السوائل من أنفه أو فمه، هذه القطرات تحمل العدوى. وكشف خبراء صحة أن الرذاذ المتطاير من العطسة الواحدة من شخص مصاب، قادر على نقل الفيروس لمسافة 4 أمتار.

إذا عطس شخص ما مباشرة بوجهك، يمكن للجراثيم أن تدخل عينيك أو أنفك أو فمك وتجعلك مريضًا. لذلك يجب عليك تغطية الفم والأنف، والابتعاد عن أي شخص يعطس أو يسعل، وتعقيم اليدين. أما إذا كنت مصابًا بالعدوى، فعليك أن تعطس واضعًا منديل على وجهك، وهكذا توجد فرصة أقل لنشر جراثيمك للآخرين.

ابقى نظيفًا

كم من الوقت تبقى هذه الجراثيم يعتمد على ما إذا كانت الأسطح مسامية أم لا وما إذا كانت القطرات تأتي من المخاط أو اللعاب؟ بعض الفيروسات في القطرات تبقى لساعات فحسب، في حين أن البعض الآخر يمكن أن يبقى لعدة أشهر.

عندما تصل إلى مقعدك، استخدم مناديل مطهرة لتنظيف طاولة الدرج ومسند الذراع ومشبك المقعد وأي شيء آخر قريب. اغسل يديك بالماء والصابون بعد استخدام الحمام. وتجنب لمس جيب المقعد أو أي شيء بداخله.

احمل معك مطهر اليدين المعتمد على الكحول واستخدمه قبل الأكل. يوصي مركز السيطرة على الأمراض باستخدام مطهر يحتوي على لا ما يقل عن 60 في المئة من الكحول. كما عليك أن لا تأكل أي شيء مباشرة من طاولة الدرج، حتى إذا قمت بمسحه أولاً.

نصائح أخرى

هناك خطوات أخرى يمكنك اتخاذها أثناء الطيران لتقليل فرص الإصابة بالفيروس، ومنها:

افتح فتحات التهوية: يساعد تدفق الهواء من حولك في منع الفيروسات المحمولة بالهواء من الوصول إليك ويجبرها على السقوط على الأرض بسرعة أكبر. وهذا يعني أن هناك عدد أقل من الجراثيم التي يمكن أن تتنفسها.

تخلى عن البطانية: قد يجعلك الهواء الإضافي هذا باردًا، لكن عليك إعادة النظر في طلب البطانية (على افتراض أن شركة النقل الخاصة بك تقدم واحدة). ما لم تكن الوسادة أو البطانية ملفوفة بالبلاستيك، حيث أن هناك فرصة بأن يكون استخدمها شخص آخر قبلك. نأمل أن تكون معظم شركات الطيران قد غيرت هذه السياسة الآن، لكن دراسة أُجريت عام 2007 من قبل صحيفة “وول ستريت جورنال”، وجدت أن شركات الطيران تنظف بطانياتها في المتوسط كل خمسة إلى 30 يومًا.

استخدم قناع الوجه: مع تفشي فيروس كورونا، هناك الكثير من النقاش في الوقت الحالي حول فعالية أقنعة الوجه للحماية. أصدر مركز السيطرة على الأمراض إرشادات حول النوعين الأساسيين من أقنعة الوجه: الأقنعة الجراحية وأقنعة التنفس. توجد أقنعة جراحية في الصيدليات وتباع عبر الإنترنت وتُلبس في أماكن الرعاية الصحية. إنها تحمي من القطرات والسوائل الكبيرة، ولكن ليس ضد الجسيمات المحمولة بالهواء. أما أقنعة التنفس فإنها توفر حماية أكثر بأشواط.

تجنب المرضى: إذا كان شخص ما يعطس أو يسعل حولك، فاطلب من مضيفة الطيران تبديل مقعدك للتحرك بعيدًا. وجدت دراسة سابقة لـمجلة وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم، أن الركاب ضمن مقعدين أو صف مع شخص مصاب بمرض تنفسي، يكون احتمال إصابتهم بالمرض يقارب 80 في المئة أو أكثر.

التعليقات مغلقة.