الخميس - 01 ديسمبر 2022

المرور تكشف حصيلة “ثقيلة” بحوادث السير خلال 2022

منذ 7 أيام
الخميس - 01 ديسمبر 2022
110 مشاهدة


كشفت مديرية المرور العامة، عن حصيلة حوادث السير منذ بداية العام الحالي، فيما بينت إجراءاتها لمحاسبة أصحاب المركبات الذين يستخدمون اضاءة “الزنون” والتي تسبب حوادث مرورية كثيرة.
وقال ممثل مديرية المرور حيدر محمد، اننا “نحن لا نركز على قضية معينة بل نركز على جميع المخالفات التي تحصل من قبل أصحاب المركبات ونركز ايضاً على المخالفات التي يتم عليها تقديم شكوى من قبل المواطنين كموضوع المركبات التي تحمل اضاءة “الزنون”، مشيرا الى ان “اضاءة “الزنون” تسبب ايضا انعدام في الرؤيا وبالتالي يتسبب بحوادث كثيرة والان أصبح التوجيه في بغداد وباقي المحافظات التشديد المحاسبة على هذه المخالفة”.
وبين ان “حصيلة حوادث السير المسجلة في مديرية المرور العامة منذ بداية العام الحالي بلغت 6678 حادثا، واغلبها بسبب السرعة الشديدة”، موجهاً، “بتعزيز الثقافة عند المواطن العراقي وعدم السياقة بسرعة كبيرة والالتزام بالإشارات المرورية وعدم ازعاج الاخرين كاستخدام اضاءة “الزنون”.
وتابع مدير اعلام المرور العامة، ان “هناك محال خارجية تستورد اضاءة “الزنون” حيث لا توجد فيها المواصفات المعتمدة من قبل الشركات العالمية وبالتالي تؤدي الى انعدام الرؤية من قبل الاخرين”.
وعن الغرامة المرورية لأصحاب المركبات التي تحمل أضاءة “الزنون”، كشف محمد، انه “في عام 2019 كانت الغرامات الموجودة في المرور العامة 30 ألف دينار عراقي وبعد تشريع قانون 8/2019 ارتفاع نسق الغرامات وأصبحت توجد غرامات 200 ألف دينار عراقي وأصبح يوجد ردع للمخالفات”.
وذكر ان “بعض أصحاب المركبات يتحجج باستخدام “الزنون” نتيجة عدم وجود انارة في الطرق والشوارع لكن في الحقيقة الاضاءة الاعتيادية كافية بشكل جيد”، مشددا بالقول، “الان يوجد لدى المفارز المرورية توجيه واضح بخصوص “الزنون” وهو توقيف السائق وتغريمه 100 ألف دينار عراقي”.
وعن الحديث عن الزحامات المرورية، تابع محمد، “يوجد في المنزل الواحد الان من 4 الى 5 سيارات وأدى ذلك الى شلل في اغلب مناطق العاصمة بغداد”، مردفا، “في مديرية المرور العامة توجد الان حلول وبوادر إيجابية لمشكلة الزحامات المرورية الحاصلة في بغداد، فضلا عن إعطاء رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني الأهمية البالغة لهذا الموضوع والتواصل مع وزارة الداخلية لفك الزخم المروري”.
وفي السياق ذاته، ابدى لفيف من المواطنين، استياءهم من أصحاب المركبات التي تحمل اضاءة “الزنون”، مطالبين باتخاذ الإجراءات الرادعة لهذه الظاهرة.
وقال المواطنين، ان “الاضاءة المرتفعة “الزنون” ظاهرة مرفوضة في الطرق الخارجية او الداخلية حيث تتسبب بإزعاج السائق المقابل وعدم الرؤية مما يؤدي الى حوادث كثيرة ولكن مع الاسف الكثير من السائقين داخل المدن او خارجها يستخدم الضوء القوي “الزنون”.