الخميس - 08 ديسمبر 2022

الصحة المصرية تعلق على احتمال تحول الفيروس المخلوي إلى جائحة على غرار كورونا

منذ أسبوعين
الخميس - 08 ديسمبر 2022
135 مشاهدة

استبعدت وزارة الصحة المصرية أن يتحول الفيروس المخلوي إلى وباء وجائحة على غرار فيروس كورونا، وأكدت أنه يصيب جميع الشرائح، بعضها أكثر عرضة للإصابة.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة حسام عبد الغفار إن الفيروس المخلوي يصيب الكبار كما الأطفال، وأن الحديث عن الأطفال باعتبارهم الشريحة الأوسع انتشارا في العدوى بالفيروس يأتي من كونهم الأكثر عرضة للإصابة.
ونفى تحول الفيروس المخلوي إلى وباء وجائحة على غرار فيروس كورونا، قائلا إن الفيروس قديم وموجود منذ عام 1956 ولم يحدث أو يطرأ عليه أي تغيرات في تركيب البروتين وأن أعراضه ومعدلات وفياته ما زالت أقل من الإنفلونزا الموسمية.

ودعا عبد الغفار إلى ضرورة الحيطة والحذر تجاه الفئات الأكثر عرضة للإصابة والخطورة وهم كبار السن ممن تزيد أعمارهم عن 65 عاما أو من يعانون من أمراض مزمنة مثل حساسية الصدر وغيرها.
وقال: “تكون الأعراض أكثر حدة مع تلك الفئات وعليهم اتباع الإجراءات الاحترازية”.
ونصح بتلقي لقاح الإنفلونزا الموسمية لتعزيز المناعة لكافة الأعمار بدءا من سن 6 أشهر.