الأحد - 04 ديسمبر 2022

أول تعليق لمدرب قطر بعد خسارته أمام الإكوادور

منذ أسبوعين
الأحد - 04 ديسمبر 2022
125 مشاهدة

اعترف المدير الفني لمنتخب قطر، الإسباني فيليكس سانشيز، بأن لاعبيه لم يقدموا أفضل مستوياتهم خلال الهزيمة أمام الإكوادور أمس الأحد، في افتتاح مونديال 2022.

واهتزت شباك قطر بهدفين في أول 31 دقيقة عن طريق المهاجم الإكوادوري المخضرم إينر فالنسيا لتخسر أولى مبارياتها على الإطلاق في كأس العالم.

وقال مدرب “العنابي” خلال المؤتمر الصحفي عقب المباراة، إنه لا بد من غلق صفحة الهزيمة، والتركيز في اللقاء المقبل أمام السنغال، لأنه سيكون أصعب.

وتابع: “منتخب قطر لديه المقومات للتحسن، لكن اللاعبين عانوا من التوتر في لقاء الإكوادور، وافتقدوا الدقة في التمريرات، ولم يستطيعوا التعامل بشكل إيجابي مع هجوم المنافس”.

وأردف: “خسرنا لأننا ارتكبنا أخطاء في بداية المباراة، خاصة فيما يتعلق بالتمرير أو التعامل مع هجمات الإكوادور، واستطاع المنافس استغلال الأمر”.

وعن مغادرة الجماهير القطرية المباراة مبكرا، قال سانشيز: “كان لدي الكثير من العمل في الملعب للتركيز عليه.. لكننا وجدنا دعما كبيرا من الجميع، وعلينا أن تتحسن”.

وأكد سانشيز أنه يأسف لأن المنتخب القطري لم يكن عند حسن ظن الجماهير، لكن الأهم هو أن يتعلم الفريق الدرس.

وختم بأن “العنابي” استعد للمباراة الافتتاحية بقوة، ودرس منافسه “لكن على أرض الملعب تبقى التنافسية مطلوبة لتقديم مستويات جيدة”.