الأربعاء - 30 نوفمبر 2022

منتخبنا الوطني يختتم تدريباته قبل مواجهة كوستاريكا غداً

منذ أسبوعين
الأربعاء - 30 نوفمبر 2022
116 مشاهدة

اختتمَ مُنتخبنا الوطنيّ آخرَ تحضيراته، عصر اليوم الأربعاء، في مَلعبِ جِذْع النخلة الذي سيحتضنُ مُواجهةَ الغد بين منتخبنا ونظيره الكوستاريكيّ في الساعةِ الخامسة عصراً. 

وأكد الاتحاد العراقي لكرة القدم، في بيان تلقته “العهد نيوز” ان “تدريباتِ اليوم، التي حضرها الأمينُ العامّ لاتحادِ الكُرة محمد فرحان، شارك فيها (30) لاعباً هم كلٌ من: جلال حسن، حسن أحمد، دلوفان مهدي، علاء عباس، الآي فاضل، عمار محسن، سجاد محسن، أحمد ياسين، أمير العماري، محمد قاسم، زيدان إقبال، حمزة عدنان، الكسندر اوراها، ضرغام إسماعيل، أمجد عطوان، مصطفى ناظم، إبراهيم بايش، حسين جبار، مناف يونس، شهاب رزاق، كرار عامر، حسين عمار، حسين علي، هيران أحمد، أحمد عبد الحسين، علي فائز، حسن عبد الكريم، شيركو كريم، أيمن حسين وزيد تحسين”.
واضاف ان “التدريباتُ جرت بقيادةِ المُدربِ الإسبانيّ “خيسوس كاساس” وطاقمه الفنيّ المُساعد، وشهدت التَركيزَ على الجانبِ الفنيّ والأسلوبِ الخططيّ الواجب إتباعه في مُباراةِ الغد ضد كوستاريكا، كما تضمنت الحصةُ التدريبيّة تمارينَ الربط في الشقِ الهُجوميّ، إضافةً إلى وضعِ أكثر من توليفةٍ أثناء اللعبِ مَجموعتين في نصفِ مَلعبٍ بفسحِ الوُصولِ إلى التَشكيلِ النهائيّ الذي سيبدأ به كاساس أمام كوستاريكا”.

المُديرُ الإداريّ للمُنتخبِ الوطنيّ “مهدي كريم”، بيّنَ: إن جهوداً مُضاعفةً بُذِلَت من أجل تأمينِ وُصولِ جميع اللاعبين لهذه المُباراةِ التي ستكون فرصةً طيبةً وذات قيمةٍ فنيةٍ عاليةٍ للجهازِ الفنيّ لمُشاهدةِ اللاعبين عن قُربٍ أكبر وقدر المُمكن، وكذلك ستكون فرصةً حقيقيّةً لجُمهورنا الكريم لمُشاهدةِ مُنتخبه، وهي دعوةٌ للتواجدِ والحُضور ومؤازرة المُنتخبِ الوطنيّ، وعلينا أن نتعاونَ جميعنا لكي تعكسُ المباراةُ رسالةَ سلامٍ إلى العالمِ أجمع. 

أما لاعبُ الصفاقسي التونسي “حسين علي”، فتحدثَ عن المُواجهةِ المُرتقبةِ ليوم غدٍ، بقوله: إن المُباراةَ رغم وديتها لكنها مهمةٌ لنا جميعاً لعدة أسبابٍ، أولها إنها ستقامُ على أرضنا وبين جماهيرنا، وإنها تحضيرٌ مهمٌ لكأسِ الخليج حتى للملاكاتِ العاملة المسؤولةِ عن الأمورِ التنظيميّةِ سواء خارج الملعبِ أو داخلة، فضلاً عن أهميةٍ فنيّةٍ كونها أول استحقاقٍ للملاكِ الإسبانيّ الجديد في قيادةِ المُنتخبِ الوطنيّ، كما إنه، ولأول مرةٍ، يتجمعُ هكذا عددٍ جيدٍ من اللاعبين المحترفين. متأملاً أن يظهرَ هو وزملاؤه بصورةٍ جيدةٍ في المُباراة.

من جهته، فقد أشادَ مُحترفُ الفيصليّ الأردنيّ “مصطفى ناظم” بقُدراتِ الملاك الإسبانيّ وطريقةِ تعامُله مع اللاعبين وأسلوبه الاحترافيّ في العمل، منها إن العلاقةَ ما بين اللاعبين طيبةٌ، وإن هناك روحاً معنويةً ايجابيّةً تعكسُ روحَ الفريق الواحد. 

مؤكداً: إن الملاكَ الجديد سيكون بحاجةٍ إلى المزيدِ من الوقتِ لكي نصل إلى النتائج المرجوة.

وأضافَ ناظم: مُباراةُ الغد ضد كوستاريكا فرصةٌ طيبةٌ لنا نحن كلاعبين للاحتكاكِ بمُنتخباتٍ متطورةٍ ومُشاركةٍ في كأس العالم. متمنياً أن يستمتعَ الجُمهورُ الذي سيحضر المباراةَ، وأن يكون مُلتزماً ويعكسُ صورةً جميلةً عن المواطنِ العراقيّ وأسلوبه المُتحمس في التَشجيع. 

على صعيدٍ مُتصلٍ، من المؤمل أن يصلَ وفدُ منتخب كوستاريكا مساء اليوم الأربعاء إلى مُحافظةِ البصرة استعداداً لمُواجهةِ منتخبنا ضمن آخر بروفاتِ منتخبِ كوستاريكا قبل الدخولِ والمُشاركةِ في مونديال قطر في مَجموعةٍ تضمُ كلاً من إسبانيا وألمانيا واليابان.