الأحد - 27 نوفمبر 2022

حصاد اليوم ..  قرار من التعليم يحضى بمقبولية شعبية والصحة تتهيأ لصد هجمة وبائية

منذ أسبوعين
الأحد - 27 نوفمبر 2022
115 مشاهدة

رصدت وكالة “العهد نيوز”، أبرز الاحداث التي طرأت على الساحة العراقية  خلال اليوم  الاربعاء، والتي تنوعت بين التطورات السياسية والامنية مرورا بالحراك الحكومي الذي يهدف الى انتشال الواقع العراقي وتصحيح مسار عمل الدولة، خصوصا ما قرره وزير التعليم العالي والبحث العلمي نعيم العبودي بفتح بوابة التقديم الى قناة الموازي.

وتسلسلت الاحداث التي تناولتها وسائل اعلام ومواقع اخبارية من حيث  تلقي رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، اتصال هاتفي من وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي جرى خلاله التباحث ترسيخ العلاقات الثنائية بين البلدين .

 كما جرى خلال الاتصال الإشارة الى “دور العراق الريادي في المنطقة، وجهوده في محاربة الإرهاب، وتأكيد التزام الحكومة البريطانية على مواصلة الدعم للحكومة العراقية في المجالات الاقتصادية والأمنية ومكافحة الإرهاب، وفي مجالات الطاقة المتجددة والاستثمار ومكافحة آثار التغيرات المناخية”.

وفي حدث لاقى اهمية في تداوله وهو أعلان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي،ان وزيرها نعيم العبودي قرر اعادة فتح بوابة قناة التقديم الصباحي المعروفة باسم (الموازي)، وزيادة مقاعدها بنسبة (15%)، فيما بينت انها ستفتح ابتداء من يوم غد وحتى منتصف الاسبوع المقبل.

وقالت الوزارة في بيان تلقته “العهد نيوز”، إن “وزير التعليم العالي والبحث العلمي نعيم العبودي قرر إعادة فتح بوابة التقديم الى قناة التعليم الحكومي الخاص الصباحي (الموازي) وزيادة مقاعدها بنسبة 15% من خطة القبول المركزي لاستيعاب الطلبة الذين لم يظهر لهم قبول أو الذين لم يقدموا في وقت سابق”.

وتضمن القرار “فتح بوابة التقديم الإلكتروني للقناة المشار إليها أمام الطلبة من خريجي السنة الدراسية 2022/2021 حصرا وإتاحة الفرصة أمامهم للتقديم مجددا وزيادة المقاعد الدراسية بنسبة 15% من مقاعد القبول المركزي للسنة الدراسية 2023/2022.

ونص القرار أيضا على “اعتماد الحدود الدنيا للوجبة الأولى في التخصصات الطبية فيما يتاح التقديم الى التخصصات الأخرى على وفق المحددات التي اشترطت أن لا يقل معدل الطالب المتقدم عن أربع درجات عن الحد الأدنى للقبول في كليات المجموعة الهندسية وخمس درجات عن الحد الأدنى للقبول في كليات العلوم وست درجات عن الحد الأدنى للقبول في باقي التخصصات”.وبينت الوزارة أن “التقديم سيبدأ اعتبارا من يوم غد الخميس ويستمر الى غاية الاثنين الموافق 2022/11/21”.

بالسياق اعلنت وزارة الصحة، دخول العراق بموجة جديدة لفيروس كورونا، فيما أكدت وجود منسق صحي في المدارس يراقب الحالة الصحية للطلبة.

وقال مدير الصحة العامة رياض عبد الأمير الحلفي في حديث تابعته “العهد نيوز”، إن “العراق يشهد ارتفاعا طفيفا بعدد الاصابات بفيروس كورونا خلال الاسبوع الحالي”، مبينا أن “العراق يمر بموجة ضعيفة مقارنة بالموجات السابقة للفيروس”.

وأضاف، أن “المقياس المعتمد بمعرفة حدة الفيروس هو معدل الموجبية، المتعلق بعدد الفحوصات الموجب من العدد الكلي”، مبينا أن “العراق وصل في الموجات السابقة الموجبية الى 38% ، اما الان فإن نسبة الموجبية المسجلة هي 2% فقط “.

 وأشار الى أن “المستشفيات والمراكز الصحية كافة على استعداد تام لاي طارئ، فضلا عن توفير كافة المستلزمات الاساسية من الادوية “، لافتا الى أن “نسبة الوفيات انخفضت بشكل ملحوظ بسبب توفير الادوية، اضافة الى أن سلالة الفيروس اقل شدة من السلالات السابقة”، مؤكدا أن “الصحة لم تسجل الاسبوع الحالي اي حالة وفاة”. 

بالاثناء أعلنت وزارة المالية، استكمال إجراءات استحداث 66438 الف درجة وظيفية لذوي المهن الصحية والصيادلة والأطباء والعلوميين من خريجي الاعوام 2019 و 2020.

وذكر بيان للوزارة، تلقته “العهد نيوز”، أنه “بإيعاز ومتابعة مباشرة من قبل وزير المالية طيف سامي محمد، استكملت دائرة الموازنة في وزارة المالية، اليوم 16 تشرين الثاني 2022، الإجراءات الخاصة باستحداث 66438 الف درجة وظيفية ضمن مفردات ملاك وزارة الصحة ودوائرها في المحافظات من ذوي المهن الصحية والاطباء والصيادلة واطباء الاسنان، اضافة الى فئة العلوميين خريجي الاعوام 2019 2020، والبدء بتمويل رواتبهم اعتباراً من شهر تشرين الثاني الحالي”.

في خضم ذلك أعلن وزير العمل والشؤون الاجتماعية أحمد الأسدي، عن تضمين زيادة رواتب الرعاية الاجتماعية في الموازنة العامة للعام 2023، فيما كشف عن وجبة جديدة من الشمول بالرعاية الاجتماعية الشهر المقبل.

وفي الشأن العربي نفذ الامن السعودي جريمة مرعبة ومروعة في الرياض اعادت الاذهان الى الطريقة التي تمت فيها قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول، الا انها نفذت بحق علي عاطف هضبان العليي، وهو شاب يمني يبلغ من العمر اربعة وعشرين عاما، من أبناء محافظة المحويت، ولاسباب لاتزال مجهولة تم خطفه من قرب مقر عمله في الرياض، وإخفائه وتعذيبه بالضرب ثم خنقه، حسبما كشفت منظمة إنسان للحقوق والحريات.