مبادرة تحت القبة البرلمانية

ثكلاء الامارة

الشيخ قيس الخزعلي يطرح مبادرته لانتشال المواطن من الفقر والجوع، ولتحسين الاوضاع المعيشية الصعبة، طرح هذه المبادرة الشيخ قيس الخزعلي الأمين العام لحركة عصائب اهل الحق، وكانت الآراء جميعها مرحبة بالفكرة للرفع من الوضع المادي والمعيشي للمواطن العراقي.

الأطروحة تمثل حزمة هادفة للنهوض بمجتمع خالي من الفقر ودعم الزراعة والانتاج المحلي، والرفع من مستوى معيشة المواطن بتوفير المبلغ المالي في حصته بالبطاقة التموينية، وايضا يؤدي ذالك إلى تحريك للفلاح الذي لم يعمل منذ مدة، وهو متجمد فستتحرك الزراعة وسيتم النهوض بالمجتمع من خلال الزراعة والعمل، والحد من آثار الفساد المالي السياسي، فهذا البلد يحظى بموارد الزراعة ونفط والمياه جوفية وموارد طبيعية يمكنها ان تخطو بنا للتقدم والازدهار، وسنعبر هذه الازمة وسيحصل التقدم نحو الأفضل بتنفيذ هذه المبادرة .

لقد رحب المواطن العراقي والجماهير عامة، وأبدى المجتمع دعمه للمبادرة وأيدتها الفعاليات الأجتماعية وشيوخ ووجهاء العشائر مرحبين بالمبادرة، وأكدوا جميعا تأييدهم للمبادرة.

فهذه الفكرة تتلائم كثيرا مع متطلبات المواطن العراقي، فرحب الكثير وأكدوا الحاجة لدعم هذه الفكرة في قبة البرلمان، فتحقيق الأمن الغذائي يجب أن يوضع دائما في الحسبان، ويتعين أن تصل الأموال والحقوق للمواطنين بشكل مباشر، دون سرقة؛ عن طريق الأيدي التي تساهم في مد هذه الفكرة.

نتمنى أن تصل االمبادرةة بأمان فقد أيد جميع المواطنين والجماهير فكرة الشيخ، فهذه الفكرة تدعم الفلاحين ستمضي بتحقيق هذه المبادرة التي تحد من الفقر للمواطن وترفع بالمستوى المعيشي المطلوب،

المبادرة تستحق أن يقف شعبنا معها، من خلال نوابه في البرلمان، وهذا أقل شيء يمكن أن يفعلونه من أجل ناخبيهم.

التعليقات مغلقة.