كفيف عراقي يحصل على الماجستير من جامعة امريكية

كشف موقع امريكي، اليوم الاثنين، ان قصي حسين العراقي الذي نجا من تفجير انتحاري في 2006 وتخرج من جامعة تكساس وحصل على شهادة الماجستير في الولايات المتحدة الامريكية.

وبحسب تقرير موقع “kvue” ، فقد “كان قصي حسين في السابعة عشرة من عمره عندما قام انتحاري بجلب شاحنة مفخخة الى ملعب لكرة الطائرة،  “مضيفاً انه “آنذاك ، قُتل 16 شخصًا وأصيب 56 آخرون ، وفقد حسين بصره وأنفه”.

ولفت انه “في ذلك الوقت، وضعه الجيش الأمريكي مع منظمة اطباء بلا حدود وأحضروه إلى الولايات المتحدة وخضع لـ 58 عملية جراحية ترميمية وانتهى به الأمر في أوستن حتى يتمكن من الالتحاق بجامعة تكساس للمكفوفين والمعاقين بصريًا”.

وتابع “تخرج حسين بدرجة الماجستير من جامعة تكساس. كما شغل منصب المتحدث الرسمي باسم مدرسة ستيف هيكس للعمل الاجتماعي”.

وقال حسين في كلمته “أعرف معظمكم هنا جميعكم هنا لديكم القدرة على الإنجاز لذلك أعرف أن مثابرتنا المثالية والرحمة واللطف ستنير العالم من حولنا وستسود العدالة والمحبة”.

ويِذكر انه في الخريف سيبدأ حسين برنامج الدكتوراه الخاص به .

التعليقات مغلقة.