الاتصالات تتوعد مخربي البنى التحتية لمشروع الكابل الضوئي 

اعلنت الشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية، اليوم الاثنين، تعرض البنى التحتية لمشروع الكابل الضوئي لأعمال تخربيبة، فيما توعدت المخربين بأقصى العقوبات وفق القانون.


وذكر بيان للشركة، تلقت “العهد نيوز” نسخة منه ، “في حادثة لاتمت لروح المواطنة وحب الوطن بصلة، تعرضت وللمرة الثانية خلال اقل من شهر واحد، البنى التحتية التابعة للشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية، التي يتم من خلالها تقديم خدمات الكابل الضوئي (FTTH) في منطقة شارع فلسطين، لأعمال تخريبية قامت بها ثُلة ضالة لاتريد لهذا الوطن وشعبه الخير والتقدم، بل تريد عرقلة الاعمال التي تقوم بها وزارة الاتصالات متمثلة بالشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية، وإيقاف عجلة التقدم، وتأخير تقديم خدمات نوعية تلبي طموح المواطنين، وترفد خزينة الدولة بالموارد المالية”.
واضاف انه “سوف يتم العمل بالتنسيق مع الاجهزة الامنية للحفاظ على البنى التحتية التابعة للشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية، ومنع كل من تسول له نفسه القيام بأعمال التخريب من خلال إلقاء القبض عليهم، لينالوا جزاءهم العادل”.
واكد أن “الشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية ستتخذ كافة الاجراءات القانونية لضمان محاسبة من قاموا بهذه الاعمال التخريبية، حيث إن هذا الفعل ينطوي تحت احكام المادة ٣٦١ من قانون العقوبات العراقي النافذ رقم ١١١ لسنة ١٩٦٩، والذي تصل عقوبته حتى السجن لمدة لاتزيد عن سبع سنوات، ليكونوا عبرة لغيرهم، حفاظاً على المال العام”.

التعليقات مغلقة.