الداخلية تكشف نسب الانتحار في العراق

كشف مدير الشرطة المجتمعية في وزارة الداخلية التابع العميد غالب العطية، السبت، عن أن أغلب حالات الانتحار التي تشهدها البلاد تعود الى حالات الابتزاز التي يتعرض لها الفرد خصوصا النساء.

وقال العطية، في تصريح تابعته “العهد نيوز”، إن “حالات الانتحار بمختلف اسبابها بلغت أكثر من 200 حالة خلال الاشهر الثلاث الماضية”، كاشفا عن أن “أغلب حالات الانتحار التي تشهدها البلاد تعود الى حالات الابتزاز التي يتعرض لها الفرد خصوصا النساء”.

وأضاف العطية، أن “اجراءات الآمان في الأجهزة الالكترونية يجب أن يتخذها الفرد من أجل الحيلولة دون تمكن ضعاف النفوس من قرصنة الهواتف الشخصية والاطلاع على محتواها الشخصي”، داعيا “أولياء الأمور الى مراقبة هواتف ابنائهم كي لا يتعرضوا للابتزاز الالكتروني”.

التعليقات مغلقة.