بدر تدين جريمة اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة

أدانت منظمة بدر، اليوم الأربعاء، جريمة اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة على يد القوات الصهيونية.

وذكرت المنظمة في بيان، أنه “ببالغ الحزن والاسى تلقينا نبأ اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين ابو عاقلة التي كانت حاضرة في قلب الحدث الفلسطيني كمراسلة ميدانية شجاعة وقد ارتكب الصهاينة هذه الجريمة عندما اطلقوا النار على صوت الحقيقة شيرين ابو عاقلة ليردوها قتيلة وهي تنقل وقائع العدوان الصهيوني على مخيم جنين”.

وأضافت :”إننا اذ نستنكر هذه الجريمة البشعة ندعو المنظمات الدولية الى التحقيق فيها باعتبارها خرقا خطيرا لحرية العمل الاعلامي، ومخالفة صريحة لقوانين حماية الصحفيين والاعلامين في مناطق النزاع”.

وأوضحت المنظمة، :”نساند بقوة كل الاعلاميين الذين ينقلون وقائع الحدث الفلسطيني، ويكشفون الحقائق المتعلقة بالعدوان والوحشية الصهيونية المتواصلة، وندعو الى حماية كل الاعلاميين الذين يعبرون عن موقف الأمة المتمسكة بالحق الفلسطيني، الرافضة للتطبيع مع العدو بكل اشكاله”.

التعليقات مغلقة.