ما بعد 2003.. كم فقد العراق من نخيله؟

كشفت وزارة الزراعة اليوم الاثنين، عن كمية النخيل الذي فقده العراق ما بعد عام 2003.

وقال المتحدث باسم الوزارة حميد النايف في حديث لـ”العهد نيوز” ان “العراق مر بظروف صعبة متعاقبة، حيث تراجعت أعداد الأشجار فيه إلى مستوى غير مسبوق، فقطاع النخيل مثلا انخفض من 30 مليون الى 10 ملايين فقط، ورغم أننا تمكنّا من خلال خطط عديدة، رفعه إلى 18 مليون نخلة”.

واضاف أن “الأشجار والنخيل تشكل مصدات طبيعية مهمة للرياح، لكنها غير قادرة على صد العواصف الغبارية، بل تقلل من تأثيرها”، مردفا أن “العراق اليوم بيئة جرداء، وأكثر الأراضي فيه تفتقر إلى الطبقة الأولى، وهي الغطاء النباتي، وهذا بسبب شح المياه وتقليص الخطة الزراعية التي حولت الكثير من الأراضي الى مجرد أتربة تحملها العواصف”.

وبين أن “ذلك دق جرس الإنذار، لذا يجب أن نعيد النظر في عملية تشجير البلاد وعملية تنشيط الغطاء النباتي والحصول على مستحقاتنا المائية وتأهيل النظام الإروائي، وهذا يتطلب تعاون كل الوزارات لتشجير العراق والقضاء على العشوائيات داخل المدن واستعادة المناطق الخضراء، التي تم الاستيلاء عليها”.

التعليقات مغلقة.