الحاج ابو مريم الانصاري.. من الجنوب والى الجنوب

باقر الجبوري

الأمين العام المساعد لمنظمة بدر (عبد الكريم يونس عيلان) الملقب ب”أبو مريم الأنصاري” ولد ونشأ في محافظة البصرة سنة 1959 .وحصل من جامعتها على بكالورويس علوم رياضيات عام 1980،وكان من العشرة الأوائل في ترتيب الخريجين منها .

– اسهم واشترك الانصاري في تأسيس عدة تشكيلات جهادية داخل وخارج العراق ضد النظام البعثي .

التحق بالمعارضة العراقية بداية الثمانينيات في الجمهورية الإسلامية في إيران ،واختير من قبل السيد محمد باقر الحكيم “قدس سره ” للعمل في المكتب الخاص الذي كان يشرف على تشكيل منظمة بدر.

-شارك في احداث الانتفاضة الشعبانية عام  1991 في قاطعي الخانقين والبصرة.

– عاد الى العراق مع السيد الحكيم “قدس سره ” عام 2003 ،وانخرط في العمل السياسي ،ثم تولى منصب الامين العام المساعد لمنظمة بدر 2007.

– شغل منصب وزير البلديات والأشغال للمدة من 8 أيلول 2014 إلى 16 آب 2015.

– التحق بالفتوى المباركة هان 2014 في ساحات الجهاد لتحرير الأرض العراقية من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي ضمن تشكيلات منظمة بدر .

– ترأس كتلة بدر النيابية في دورتي مجلس النواب العراقي الثالثة والرابعة (2014-2018) و ( 2020 – 2021 ” بديلا عن الحاج هادي العامري )

ارتحل الى ملكوت السماء يوم امس الجمعة اثر حادث سير في محافظة ميسان ،طريق علي الشرقي 6 آيار 2022 .

التعليقات مغلقة.