طهران: محادثاتنا مع الرياض في بغداد ايجابية

وصفت وزارة الخارجية الايرانية، اليوم الاثنين، المحادثات الجارية مع السعودية في العاصمة العراقية بغداد بأنها “ايجابية”.

وقال المتحدث باسم الوزارة سعيد خطيب زاده، في مؤتمر صحفي، إن الجولة الخامسة من المحادثات الايرانية السعودية عقدت في بغداد بمساعي عمانية”، مؤكداً أنها “كانت ايجابية وتمضي الى الامام”.

وأضاف أن الجولة الخامسة من المفاوضات مع السعودية كانت شاملة وجيدة وجدية”، مبيناً أن “المفاوضات مع السعودية جيدة وجادة لكنها لم تصل بعد لمرحلة الحوار السياسي الحقيقي”.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية قائلاً: “اذا ارتقت المفاوضات مع السعودية إلى المستوى السياسي من المحتمل أن نشهد تقدما سريعاً”.

ونوه خطيب زاده، إلى أن “ايران ترحب بالهدنة بين السعودية واليمنيين وتدعو لتكون مرفقة برفع الحصار عن الاراضي اليمنية”.

كما أشار زاده إلى أن “محادثاتنا مع الجانب العراقي مستمرة”، موضحاً أن “القضايا الداخلية العراقية شأن عراقي ولن نتدخل فيها”.

وبين خطيب زاده، أن “المحادثات المتعلقة بايران والاتحاد الاوروبي والصين وروسيا انتهت”، مضيفاً أن “ايران والاتحاد الاوروبي اكدوا بان تعطيل المحادثات لن تخدم”.

وفي الثالث والعشرين من الشهر الجاري، كشفت وسائل اعلام إيرانية، أن إيران والسعودية استأنفتا المحادثات في العاصمة العراقية بغداد، بعد تعليقها منذ أكثر من شهر.

التعليقات مغلقة.