دراسة: 75% من الناجين من “كوفيد-19” يعانون من مشاكل جسدية أو عقلية

وجدت دراسة أن 75% من الناجين من “كوفيد-19” ممن تلقوا علاجهم في وحدة العناية المركزة، يعانون من مشاكل جسدية أو عقلية أو معرفية لمدة عام بعد التعافي.

وتوصل الباحثون بقيادة المركز الطبي بجامعة رادبود في هولندا، إلى هذه النتائج بفضل دراسة MONITOR-IC واسعة النطاق، والتي تتم فيها مراقبة الحالة الصحية للناجين من وحدة العناية المركزة من خلال استبيانات تصل إلى خمس سنوات بعد القبول في وحدة العناية المركزة.

وأجريت الدراسة المتعلقة بالمشاكل الصحية طويلة الأمد لـ”كوفيد-19″، والتي نُشرت في المجلة العلمية JAMA، على 246 مريض بـ”كوفيد-19″، (176 رجلا / 70 امرأة)، والذين عولجوا في وحدة العناية المركزة (ICU) في هولندا. وكان متوسط أعمار المرضى 61 سنة.

وباستخدام الاستبيانات، سئل المرضى عن كيفية أدائهم لمدة عام واحد بعد وحدة العناية المركزة.

ويعد هذا أول بحث علمي في جميع أنحاء العالم يتعلق بالمشاكل طويلة المدى بين الناجين من “كوفيد-19” في العناية المركزة.

ووقع إدخال المرضى المشاركين في هذه الدراسة إلى وحدة العناية المركزة خلال أول موجة من “كوفيد-19” في البلاد، بين مارس ويوليو 2020.

ويعاني غالبية المرضى من مشاكل صحية لمدة عام واحد بعد وحدة العناية المركزة.

وتظهر الدراسة أن ثلاثة أرباع الناجين من “كوفيد-19” في وحدة العناية المركزة يعانون من مشاكل لمدة عام واحد بعد وحدة العناية المركزة.

وهذه المشاكل جسدية بالدرجة الأولى، حيث يعاني نصف المرضى من الشعور بالإرهاق. ومن المشاكل الجسدية الأخرى وجدوا انخفاض عمر الحمل الجيني والألم وضعف العضلات وضيق التنفس.

كما لاحظوا شيوع الأعراض النفسية، حيث يعاني واحد من كل خمسة ناجين من “كوفيد-19” من وجدة العناية المركزة من مشاعر القلق أو ضغوط ما بعد الصدمة.

التعليقات مغلقة.