إحالة آمري لواء وفوج وضباط للتحقيق على خلفية حادثة العظيم

كشف مكتب القائد العام للقوات المسلحة، اليوم الأحد، عن تفاصيل جديدة تخص حادثة العظيم وتطرق للسبب الأساسي.
وقال اللواء يحيى رسول المتحدث باسم مكتب القائد العام للقوات المسلحة، إن “حادثة العظيم لم تكن اقتحاماً بل التفافاً من قبل عصابات داعش الإرهابية ونفذه 6 من عناصره نتيجة الغفلة من قبل عناصر أمنية ولو كانوا متهيئين لما حدث ما حدث، وبعدها تم اغتيال الجندي بكاتم صوت في باب مقر السرية مستغلين سوء الاحوال الجوية”.
وأضاف، أنه “كانت هناك برقيات من الاستخبارات حذرت من وجود نوايا إرهابية لمهاجمة السرية قبل الحادثة، والتقصير حدث بمستوى القيادات المتوسطة والدنيا وتم محاسبة آمر لواء وآمر فوج وضباط وهناك مجلس تحقيقي وسيحالون للمحاكم”.
وتابع أن “الموقع كان جيداً وكان محصنا بساتر ترابي وخندق شقي وأسلاك شائكة وهناك جدار كونكريتي والتقصير والغفلة والتراخي سمحا بالحادث والتقصير يتحمله القادة والآمرون”.
وأعلنت قيادة عمليات ديالى، أول من أمس الجمعة، عن استشهاد 11 جندياً بينهم ضابط برتبة ملازم في منطقة حاوي العظيم بمحافظة ديالى بتعرض ارهابي من قبل عصابات داعش الإرهابية.

التعليقات مغلقة.