تدهور يونايتد يمهد لتخفيض كبير في راتب رونالدو

يضطر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لقبول تخفيض راتبه، حال فشل مانشستر يونايتد في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا بنهاية الموسم الحالي.
 وقال موقع “ذا أثليتيك”، إنه سيتم تخفيض راتب رونالدو البالغ 385 ألف إسترليني أسبوعيًا، بنسبة 25%، ليبلغ 300 ألفا، حال عجز يونايتد عن إنهاء الموسم الحالي، ضمن المراكز الأربعة الأولى في الدوري.
وعاد المهاجم البرتغالي إلى أولد ترافورد هذا الصيف في صفقة قيمتها 20 مليون إسترليني من يوفنتوس، لكن النادي يكافح على الصعيد المحلي، حيث يحتل حاليًا المركز السابع في البريميرليج.
وكان رونالدو، قد قبل بتخفيض كبير في راتبه الذي كان يبلغ 500 ألف إسترليني أسبوعيًا مع يوفنتوس، من أجل العودة إلى مانشستر يونايتد الذي تركه في المركز الأول عام 2009، لكنه يبقى اللاعب الأعلى أجرا في النادي، ويليه الحارس الإسباني دافيد دي خيا (375 ألف إسترليني).
وسجل رونالدو 14 هدفًا في 23 مباراة منذ عودته إلى يونايتد، الصيف الماضي، لكن 8 منها فقط جاءت في الدوري الإنجليزي الممتاز.

التعليقات مغلقة.