دولة القانون: الإطار والتيار متجهان إلى لملمة الأوضاع وتوحيد الكلمة

أكد ائتلاف دولة القانون، الاثنين، ان الاطار التنسيقي والتيار الصدري متجهان الى لملمة الأوضاع وتوحيد الكلمة، فيما اشار الى ضرورة حصول الجميع على استحقاقه الانتخابي.

وقال النائب عن الائتلاف جواد البولاني في حوار صحفي تابعته “العهد نيوز”، إن “الاختلاف موجود بين الإطار التنسيقي والتيار الصدري ولكن القضايا الستراتيجية تشير إلى لملمة الأوضاع وتوحيد الكلمة، وهو شعار الإطار التنسيقي الموجه لكل القوى السياسية”.

وأضاف البولاني، أن “الجميع يجب أن يحصل على استحقاقه الانتخابي، فكل القوى السياسية تملك قاعدة جماهيرية وهذه الجماهير تنتظر الفعل على الأرض من توفير الخدمات وإصلاح النظام الاقتصادي”.

وأشار إلى أن “الإطار التنسيقي وضع ضوابط وآليات لشكل البرنامج الحكومي، بحيث تكون الحكومة المقبلة مختلفة، ويكون مجلس النواب مختلفاً عن السابق نظراً لظروف المرحلة التي يشهدها العراق في ظل كثير من التغيرات الدولية والثغرات داخل المنطقة”، مبينا أن “الإطار التنسيقي لديه شروط على جميع مواقع المسؤوليات في الدولة وليس هناك صك مفتوح على بياض”.

التعليقات مغلقة.