كتائب حزب الله تضع ملاحظات على رواية الاعلام الامني بشأن استهداف قاعدة بلد .. “مثيرة للسخرية”

اشرت كتائب حزب الله، اليوم السبت، ملاحظات عديدة على رواية خلية الاعلام الامني بشأن استهداف قاعد بلد الجوية في محافظة صلاح الدين.

وقال المسؤول الامني لكتائب حزب الله ابو علي العسكري عبر تويتر وتابعته “العهد نيوز” إن “رواية خلية الإعلام الأمني في استهداف قاعدة بلد مثيرة للسخرية وفيها مغالطات عدة”، مبيناأن “الطائرات المسيرة المستعملة في العراق على نوعين فقط وهما الأول طائرة هجومية (انتحارية) وهي تسير نحو الهدف مباشرة وليست لديها القدرة على تغيير مسارها او العودة إلى قاعدة انطلاقها (استعمال لمرة واحدة)”.

وأضاف : أن “النوع الثاني هي طائرة الاستطلاع والتي من مواصفاتها أنها لا تعمل في أجواء الضباب ولا تحتاج الى الاقتراب من الهدف؛ بل إنها في الأغلب تعمل ولا ترى بالعين المجردة أصلا”

وتابع “كما أوضحنا فإن الطائرة الهجومية تعمل بالطريقة المذكورة في أولة، والاستطلاعية لا تحتاج في الغالب إلى أكثر من طائرة واحدة لتنفيذ مهمتها، فضلا عن أن الطائرة المسيرة ليس لديها خيار حتى تلوذ بالفرار كما قالت الخلية لأنها (مسيرة) لا (مخيرة) كما هو حال قائدكم ومن يقف خلفه من الصبيان”.

التعليقات مغلقة.