محلل سياسي: ثوابت الشعب سترفض أي مشروع سياسي للتطبيع

رأى المحلل السياسي حازم الباوي، اليوم الخميس، ان ثوابت الشعب العراقي فضلا عن احكام الدستور، كلها ستحول دون تحقيق المشروع الذي تقوده بعض الأطراف السياسية نحو التطبيع.

وقال الباوي في تصريح اطلعت عليه “العهد نيوز”، ان “حالة الاستقطاب السياسي الدائرة حاليا للعديد من الاحزاب السياسية في العراق باتجاه مشروع التطبيع ستصطدم بجملة عقبات”.

وأضاف ان “ابرز العقبات التي تعترض مسار هذا المشروع هي مبادئ الشعب العراقي الرافضة للتنازل عن الثوابت المهمة، فضلا عن ان الدستور يجرم ذلك ويؤكد على عدم الاعتراف بالكيان الصهيوني اوالتعامل معه”.

وبين ان مرحلة ما بعد الانتخابات حتى وان تم الترويج لها من قبل وسائل اعلام او كتل او ساسة بانها ستشهد انقلابا بالمواقف والذهاب باتجاه هكذا مشاريع هدامة، فانها ستصطدم بالواقع المذكور ولا يمكن ان تحقق خطوة واحدة للامام”.

التعليقات مغلقة.