النزاهة تعلن ضبط متهماً يؤخر معاملات المواطنين في ميسان لإجبارهم على دفع رشى

تمكنت ملاكات هيئة النزاهة الاتحاديَّة اليوم الاربعاء، من ضبط أحد المتهمين بابتزاز ومساومة المستفيدين من شبكة الحماية الاجتماعيَّة، مبينةً أنه يقوم بأخذ مبالغ من المواطنين لتسيير معاملاتهم.

دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن تفاصيل العمليَّة التي نُفِّذَت بموجب مُذكَّرةٍ قضائيَّةٍ، أفادت بتمكُّن فريق عملٍ تابعٍ لمكتب تحقيق الهيئة في محافظة ميسان، بعد التحري والتقصي والتدقيق الميداني عن معلوماتٍ تلقاها المكتب، من ضبط متهم يعمل موظفاً في دائرة الرعاية الاجتماعيَّة – قسم الحماية الاجتماعيَّة في المحافظة وفق أحكام المادة (٣٠٧) .

وتابعت الدائرة مُوضحةً أنَّ عمليات التحري والمتابعة  والتقصي قادت إلى أن المتهم يقوم بتأخير معاملات المواطنين الخاصة بمستحقاتهم في شبكة الحماية الاجتماعيَّة وتعطيلها؛ بغية ابتزازهم وإجبارهم على دفع مبالغ ماليَّةٍ لإكمال معاملة الصرف الخاصة بهم، لافتةً  إلى المتهم أقدم على الاحتفاظ بالمعاملات بداره وتبليغ بعض الموطنين والاتفاق معهم عبر هاتفه الشخصي، حيث تم ضبط المعاملات البالغ عددها (٨٤) معاملة. 

وتمَّ تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالعمليَّة، وعرضه رفقة المُتَّهم والمعاملات المضبوطة على السيّد قاضي التحقيق المُختصِّ؛ لاتّخاذ الإجراءات القانونيَّـة المناسبة.

يُشار إلى أنَّ رئيس الهيئة كان قد حضَّ على تصعيد وتيرة عمليَّات الضبط بالجرم المشهود، والولوج إلى العمل الميدانيّ من خلال الحضور الدائم داخل مُؤسَّسات الدولة، لا سيما الخدميَّة منها، واستشعار حاجات المُواطنين والتأكد من عدم تعرضهم للابتزاز والمُساومة، وعزل الفاسدين والمتجاوزين على المال العام.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: