إحباط 32 هجوما إرهابيا في روسيا خلال عام الحالي

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إنه تم إحباط 61 جريمة إرهابية، بما في ذلك 32 هجوما إرهابيا، في روسيا خلال 11 شهرا من عام 2021. مشيرا إلى أنه من المهم مواصلة العمل بفعالية في مكافحة الإرهاب.

وقال بوتين، “اليوم الاثنين، تفرض الحالة الدولية الصعبة وطبيعة وحجم التحديات والمخاطر الحديثة طلبات متزايدة على عمل الخدمات الخاصة، وأولا وقبل كل شيء، في حل المهمات الرئيسية ذات الأولوية: محاربة الإرهاب بقوة وقسوة”.

وأضاف الرئيس في رسالة بالفيديو تهنئة الى قوات الأمن، “لقد كانت هناك في السنوات الأخيرة نجاحات كبيرة وديناميكيات إيجابية بشكل عام في هذا المجال الصعب والأهم للغاية”.

وتابع بوتين، “تم إحباط على مدى السنوات الـ 11 الماضية أكثر من 200 هجوم إرهابي، كما انخفض عدد الجرائم الإرهابية التي ارتكبت خلال هذه الفترة عدة مرات”.

ولفت إلى أنه تم تفادي الغالبية العظمى من هذه الجرائم في مرحلة الإعداد، بما في ذلك 32 هجوما إرهابيا. هذا يعد نتيجة جيدة لكن ما زالت هناك مشاكل كثيرة.

وشدد الرئيس على أن “هذا [التطرف] تهديد مباشر لوحدة روسيا.. من الضروري قمع أي مظهر من مظاهر كره الأجانب والعداء الاجتماعي والديني بصرامة، لمنع تورط الناس، وخاصة الشباب، في أنشطة غير مشروعة مناهضة للحكومة”.

ودعا بوتين، إلى “مزيد من التصفية الهجومية والفعالة لخلايا الجماعات الإرهابية الدولية”.

ولفت الرئيس الروسي إلى إن دور الاستخبارات الخارجية في ضمان أمن روسيا آخذ في الازدياد، وهذا يتعلق بالتحليل السريع وعالي الجودة للمعلومات الدولية.

التعليقات مغلقة.