الصحة العالمية: لا دليل حقيقي على تراجع اللقاحات أمام المتحور “أوميكرون”

أكد مسؤول بمنظمة الصحة العالمية، الخميس، أنه لا دليل حقيقيا على تراجع فاعلية اللقاحات أمام متحور فيروس كورونا الجديد، المعروف باسم “أوميكرون”.

ونقلت “رويترز” عن المسؤول في المنظمة الدولية قوله: “تشير بعض المؤشرات المبكرة إلى أن معظم الإصابات بالمتحور أوميكرون خفيفة ولا توجد حالات خطيرة”، مضيفا أن المنظمة تعمل مع خبرائها في جميع أنحاء العالم لتحديد تأثير أوميكرون على انتقال العدوى وشدة المرض.

وأشار المسؤول إلى أنه لا يوجد سبب للاعتقاد بأن فترة حضانة “أوميكرون” تختلف عن أي متحورات أخرى لفيروس كورونا.وطمأن المسؤول إلى أن “البيانات الأولية تظهر أن اختبارات الكشف عن كوفيد-19 الحالية لم تتأثر كثيرا بأوميكرون”، مضيفا أنه “لا حاجة لتطوير لقاح جديد، ومنتجو اللقاحات يحتاجون فقط إلى إجراء تعديلات بسيطة على اللقاحات الحالية”، بحسب ما ذكرت صحيفة الديلي ميل البريطانية.

وتابع المسؤول إلى أنه “تم رصد أكثر من 40 تحورا مرتبطا بسلالة أوميكرون”، محذرا من أن “الناس يريدون التخلي عن تدابير السلامة ولكن بدونها سيكون هناك المزيد من المتحورات”.

التعليقات مغلقة.