التغيير: السلطة في الإقليم منهوبة من قبل العوائل الحاكمة وفصائلهم المسلحة

اتهمت حركة تغيير، الجمعة، عائلتي طالباني وبازاني بسرقة السلطة وثروات الشعب، مبينا ان إيرادات منافذ الإقليم تصرف للعوائل الحاكمة ولا تصل الى المواطنين.

وقال النائب السابق عن حركة تغيير غالب محمد ان ” إيرادات منافذ الإقليم تصرف للعوائل الحاكمة ولا تصل الى المواطنين وان  السلطة في الإقليم منهوبة من قبل العوائل الحاكمة وفصائلهم المسلحة”.

واضاف ان ” هناك اطلاق نار على المواطنين وعمليات خطف بحقهم وان ما يحدث في السليمانية هو بسبب المليشيات التابعة للسطلة الحاكمة”.

واشار الى ان ” اكثر من 50 الف شخص وصل اعداد المتظاهرين في الإقليم وان حكومة أربيل فاشلة في التعامل مع الازمات التي تعصف بالإقليم و 60 بالمائة من إيرادات المنافذ تذهب الى الشركات الاهلية التابعة للعوائل الحاكمة في الإقليم”.

التعليقات مغلقة.