بلدة أيطالية سكانها لا يدفعون فواتير الكهرباء.. تعرف عليها

أقدمت قرية تسمى بوروتا في إيطاليا، على توفير احتياجاتها من الطاقة بشكل ذاتي، بفضل إنتاجها لمصادر متجددة تتمتع بها القرية، لتعلن عن عدم حاجتها لتحصيل أموال من سكانها مقابل الكهرباء، والسماح للسكان بالانتفاع بالكهرباء مجانًا مدى الحياة، لوجود أحد التوربينات التي تعمل عن طريق الرياح وتنتج قدرة 850 كليو واط من الكهرباء مما يوفر أكثر من احتياجات القرية.
وتقع القرية الإيطالية في بلدة بوروتا الإيطالية بمقاطعة ساساري بإقليم سردينيا جنوبي البلاد، ييبلغ عدد سكانها 300 نسمة، حيث يعيشون جميعهم بفضل بناء توربينات رياح بقدرة 850 كيلو واط.
وأصبحت قرية بوروتا الصغيرة أول مجتمع للطاقة المتجددة بالكامل في سردينيا، حيث يمكن أن تعمل الطاقة من الشمس وتجديد الطاقة، بهدف تبني مبدأ الاستدامة ومحاربة التهجير السكاني وجعل الحياة داخل القرية جذابة مرة أخرى لكل من أولئك الذين ولدوا هناك ولمن قد يرغبون في الانتقال إليها.
في قرية بوروتا لا يدفع السكان فواتير للكهرباء، الميزة التي لا تشمل فقط سكان البلدية الإيطالية، ولكن الوافدين أيضًا، على أمل أن يؤدي غياب تكاليف المعيشة للكهرباء إلى جذب سكان جدد إلى قرية سردينيا الجميلة.
كما يتم إنتاج الكهرباء للمباني العامة بأنظمة كهروضوئية منتشرة حول البلدية، وبهذه الطريقة، تزود قاعة المدينة والمرافق الرياضية والمدارس وقاعة المؤتمرات والمكتبة ودار الراحة جميعها بالطاقة المنتجة في استقلالية تامة.

التعليقات مغلقة.

وكالة العهد نيوز