الشيخ الأمين يزور صلاح الدين ويجدد العهد نحو مشروع لا يسمح بعودة الطائفية

زار الأمين العام لحركة عصائب أهل الحق سماحة الشيخ قيس الخزعلي اليوم السبت، محافظة صلاح الدين، وفيما توجه لزيارة مرقد الإمامين العسكريين “عليهما السلام” ثم مرقد السيد محمد سبع الدجيل “رض”، جدد سماحته العهد نحو مشروع لا يسمح بعودة الطائفية.

وتوجه سماحته بحسب بيان تلقته “العهد نيوز” لزيارة ناحية يثرب وإلتقى فيها شيوخ ووجهاء يثرب وشيوخ عشيرة ألبو حشمة الذين رحبوا بزيارة سماحته مؤكدين بأنهم لن ينسوا دور الشيخ الخزعلي وحركة عصائب أهل الحق في تحرير مدنهم وإعادة النازحين وتضحياتهم في سبيل ذلك.

وأكد سماحة الشيخ الخزعلي على أن “هذه الزيارة تأتي لتثبيت وتجديد العهد والإتفاق فيما بيننا ونحن سائرون نحو مشروع عربي – عربي لا يسمح بعودة الطائفية وأن تصنيف العراقيين لم يعد شيعي وسني وإنما مُحبين لأهل البيت “عليهم السلام” ونحن اليوم نعيش حالة جديدة عبّر عنها الشهيد الحاج أبو مهدي المهندس بـ(أمة الحشد) .

وأضاف الشيخ الخزعلي “أنني كنت أتسائل في يوم من الأيام بعد إستشهاد أربعة من كبار القادة في معارك تحرير صلاح الدين ما هو الثمن المناسب لهذه الدماء العزيزة التي سالت في هذه المحافظة؟ فوجدت أن الثمن هو الإنجاز العظيم لهذه الدماء بالحفاظ على وحدة وأمن وإستقرار العراق وشعبه.

وتوجه بعدها سماحته لزيارة ناحية بلد وقضاء الدجيل إلتقى فيهما بشيوخ ووجهاء المدينتين وسط ترحيب وحفاوة إستقبال كبيرين بالزيارة.

ادناه مجموعة صور من زيارة سماحته لمحافظة صلاح الدين:

التعليقات مغلقة.

وكالة العهد نيوز