الكهرباء: الإمكانيات متاحة لتشغيل محطة ميسان الغازية بحقلي البزرگان والحلفاية


عقد وكيل وزارة الكهرباء العراقية لشؤون الإنتاج اليوم الاثنثن، عادل كريم، في مكتبه بمقر الوزارة، اجتماعاً موسعاً ضم مدير عام الدائرة الفنية في وزارة النفط ومدير عام شركة ربان السفينة، وعدد من الادارات العامة في الكهرباء؛ للتباحث بشأن الإمكانيات المتاحة والحلول المطروحة لتشغيل محطة ميسان الغازية بحقلي البزرگان والحلفاية.

ووفقا لبيان لوزارة الكهرباء أطلعت عليه “العهد نيوز” بحث كريم مع مدير عام الدائرة الفنية في وزارة النفط إمكانية تشغيل محطة ميسان الغازية بطاقة 750 ميجاواط من خلال تجهيزها بأنبوب رابط يمدها بالوقود اللازم للتشغيل، حيث يعتبر تشغيلها من الضروريات القصوى لكون العراق بحاجة لكل الطاقة التي يمكن توليدها.

وأكد كريم، دعم الوزارة وتشجيعها للاستثمار شريطة ألا يكون على حساب المواطنين أو المال العام، إضافة لسعيها إلى مراجعة عقود الاستثمار والتزامات المستثمرين، وهنالك خطوات جادة نحو توفير بيئة ملائمة للاستثمار.

واستعرض وكيل وزارة الكهرباء لشؤون الإنتاج وضع المنظومة وجهود الوزارة في المحافظة على ما تحقق من إنجازات.

وشدد كريم، على أن الوزارة تسابق الزمن لإكمال إدخال طاقات توليدية جديدة كي تستطيع مواكبة الطلب المتزايد على الطاقة، بالرغم من معاناتها بسبب تداعيات تقليص الموازنة العامة التي يحتاجها قطاع الكهرباء، مع مراعاة ان الوزارة لم تستلم اي مبالغ في الوقت الذي خُفضت فيه تخصيصاتها.

ومن جانبه، أكد مدير عام الدائرة الفنية للنفط، استعداد وزارته لحل الإشكاليات المتعلقة بتجهيز الوقود بعد فحص المحددات التي يمكن أن يدفع بها الغاز المجهز من حقلي البزركان والحلفانية؛ كون الحقل الأخير ذو غاز حامضي ممكن أن يؤدي إلى تقادم واستهلاك المعدات المشغلة به.

التعليقات مغلقة.