الأربعاء - 07 ديسمبر 2022

مجلس الإدارة الذاتية الديمقراطي في سنجار: لن نقبل أي تغييرات أو مناقشات لسنا طرف فيها

منذ سنتين
الأربعاء - 07 ديسمبر 2022
5 مشاهدة

اصدر مجلس الادارة الذاتية الديمقراطي في سنجار، اليوم السبت، بيانا بشان التغييرات التي حصلت في مدينتهم الاتفاقية الاخيرة التي عقدت بين اقليم كردستان وحكومة بغداد المركزية بشان تواجد قوات البيشمركة.

ادناه نص البيان:

كما تعلمون تم استهداف المجتمع الايزيدي في العديد من المرات تحت ذرائع سياسات مختلفة بالقوة بهدف انهاء الوجود الايزيدي أخرها في ال3 من اب 2014 بهدف ابادتهم بعد تسليم قضاء سنجار من قبل حزب الديمقراطي الكردستاني و اهمالها من قبل الحكومة العراقية، ارتكب تنظيم داعش جرائم ابادة جماعية بحق اهالينا و كان هدف العدو القضاء علينا ولكنه لم ينجح.
و على عكس ذلك حارب المجتمع الايزيدي داعش بارادته وضحى و غلق الطريق امام الاعداء، عام 2014 كانت الاحزاب السياسية تفرض سياساتها على الايزيدية و لكن تلك الايام مضت و الان المجتمع ليس بالمجتمع السابق الذي كان يتقبل ذلك و الوقت ايضا ليس كالسابق.

نحن كادارة ذاتية في شنكال نراقب الأوضاع عن كثب لاسيما التطورات الاخيرة بين اربيل و بغداد حول مناطق النزاع او مناطق مادة 140 حيث تجري المباحثات و اعلنوا عن اتفاق في 9 اكتوبر دون الرجوع الى الايزيديين و المكونات الاخرى.

فبعد انعقاد الطرفين للاجتماع تم تسميتها و الإعلان عنها، ولكن هناك انتقادات و نقاشات و دون اخذ الوجود الايزيدي بعين الاعتبار لن تنجح سياسة الفرض و لذلك نحن أيضاً نترقب الوضع عن قرب و نتحاور فيما بيننا و نحاول الوصول الى قناعة، اين ستكون مصالح المجتمع الايزيدي ؟ و ما هي اطراف النزاع في هذه المناطق؟ فنحن لنحافظ و نضمن مصالح المجتمع نحاول الوصول الى رؤية مشتركة تكون فيها ارادة و وجود المجتمع حراً، ستة اعوام نخدم شنكال و لم يكن هناك اي مشاكل خدمنا اهلنا و مستمرين في ذلك.

بخلاف ذلك ، لن يكون من الممكن لنا ، كإيزيديين، أن نقبل بقرارات خارج إرادة هذا المجتمع وأن نبقى غير فعالين وغير عمليين.

أخيرًا ، نقول و باختصار ، لن نقبل أي تغييرات أو مناقشات لسنا طرف فيها لأننا نناقشها أيضًا ونقاشنا مرتبط بمصالح هذا المجتمع، ولتكون المباحثات ناجحة ، يجب ان نكون طرف من الاطراف الاساسية يتم الاعتراف بحقوقنا وبخلاف ذلك غير قبول أي مناقشة أو تفاوض.

ختاماً، نحن مع المباحثات و السلام و ايجاد الحلول بشرط ان تكون هذه المباحثات و الاتفاقيات متزامنة مع حقيقة شنكال و مكوناتها، وندعوا جميع مكونات سنجار إلى عدم الصمت وعدم الامبالاة بالقرار الذي تم اتخاذه بحق مصيرهم.