إجراءات بلجيكية لمنع استشراء موجة ثانية من كورونا

لمرة الأولى منذ عدة أسابيع ، إنخفضت الوفيات في بلجيكا بنسبة 23% بمتوسط ​​يومي قدره 7.3 حالة خلال الفترة بين 15 و 21 أغسطس، كما ارتفع العدد الإجمالي للوفيات منذ بداية الأزمة ، البالغ 9996 وفيّة، بأربع وفيات أكثر من العدد المعلن يوم الاثنين.

أعلن نيكولا لاغاسي وإنجي نيفين وهما من الخبراء الطبيين خلال مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء أن استراتيجية بروكسل الحالية للتعامل مع فيروس كورونا تستند إلى كثير من الأولويات في ضوء عودة بعض المقيمين والمواطنين ممن كانوا يقضون عطلهم الصيفية خارج البلاد.

تشعر سلطات منطقة بروكسل بالقلق بشكل خاص من أنه مع العودة من العطلات وعودة الأطفال إلى المدرسة، ستكون هناك زيادة في الإصابات.

وفقًا للبيانات الصادرة صباح الثلاثاء من قبل معهد الصحة البلجيكي سيونسانو، تراجعت جميع مؤشرات فيروس كورونا في بلجيكا.

ولليوم التاسع على التوالي، شهدت حالات الإصابات الجديدة بـ كوفيد-19 إنخفاضًا، حيث سجلت البلاد في المتوسط ​​473.3 حالة إصابة مؤكدة جديدة يوميًا خلال فترة الأيام السبعة الأخيرة بحسب بيانات سيونسانو وهو أقل بنسبة 15% من متوسط ​​الأسبوع السابق، ليصل إجمالي الاصابات بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19 إلى 82092 منذ بداية انتشار العدوى.

يستمر عدد حالات كوفيد 19 في الارتفاع، وفي بعضها تم الوصول إلى “عتبة الإنذار”أو تجاوزها. و يتم الوصول إلى عتبة الإنذار عندما يتم تجاوز 20 إصابة جديدة لكل 100 ألف نسمة (في أسبوع واحد).

التعليقات مغلقة.