رئيس الوزراء الفرنسي يدعو إلى “مزيد من اليقظة” لمواجهة كورونا

نفى رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس أن يكون الوضع الصحي المرتبط بفيروس كورونا في فرنسا “خطيرا”، غير أنه دعا في الوقت نفسه إلى “مزيد من اليقظة”.

وردا على احتمال إعادة فرض حجر صحي في فرنسا على غرار الحجر الذي تقرر الجمعة فرضه في برشلونة، أشار كاستيكس إلى أن الأرقام في هذه المدينة الواقعة في منطقة كاتالونيا تدل على “تدهور أكبر بكثير مما نشهده” على الأراضي الفرنسية وأنه حدث “تساهل لا شك فيه”.

وأضاف “لكننا لا نعرف ماذا سيحدث بعد ثلاثة أسابيع ودورنا هو الوقاية عبر إجراء المزيد من الفحوص وتعزيز الوعي لدى مواطنينا”، معترفا بأن التأخير طال في بعض المختبرات لإجراء فحوص. وقال “يبدو أن هذه الظاهرة تفاقمت قليلا هذه الأيام”.

التعليقات مغلقة.