فيديوهات لعنف الشرطة الأمريكية تجاه المحتجين تنذر بمظاهرات حاشدة نهاية الأسبوع

تستعد الولايات المتحدة لتظاهرات حاشدة في عطلة نهاية الأسبوع للتنديد بالعنصرية وبوحشية الشرطة في وقت يتصاعد الغضب عقب انتشار تسجيل مصور يظهر المزيد من انتهاكات رجال تطبيق القانون بحق المتظاهرين.

وفيما تتصاعد وتيرة الاحتجاجات المنددة بوفاة جورج فلويد الأميركي الأسود غير المسلح على أيدي الشرطة خلال توقيفه الأسبوع الماضي، ودخول الاحتجاجات أسبوعها الثاني أثار الرئيس دونالد ترامب مزيدا من الجدل مع حديثه الجمعة عن “يوم عظيم” لفلويد بعد نشر أرقام التوظيف الإيجابية.

ووصف جو بايدن المرشح الديموقراطي للانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني/نوفمبر، تصريحات ترامب بأنها “بصراحة حقيرة” فيما نزل الآلاف إلى الشوارع في أنحاء أميركا لليوم العاشر على التوالي من التظاهرات المناهضة للعنصرية.

ويتوقع تنظيم تظاهرات حاشدة السبت ومنها في واشنطن المرتقب أن يشارك فيها عشرات آلاف الأشخاص. وكتبت رئيسة بلدية المدينة عبارة “حياة السود مهمة” (بلاك لايفز ماترز) بأحرف عملاقة على الطريق المؤدي إلى البيت الأبيض، قبيل وصول الحشود.

وستنظم السبت أيضا مراسم تكريم لفلويد في ريفورد بكارولاينا الشمالية، الولاية التي ولد فيها، في أعقاب مراسم أولى أجريت في مينيابوليس الخميس.

ومع استمرار الاحتجاجات التي أثارها قيام شرطي بالضغط بركبته لنحو تسع دقائق على رقبة فلويد الذي كان يستغيث، يحتدم الجدل حول استخدام الشرطة للقوة بوجه المتظاهرين المسالمين إلى حد كبير.

التعليقات مغلقة.