مصدر لـ “العهد”: الفريق الركن أنور حمه أمين سيتسلم منصب رئيس أركان الجيش

العهد نيوز

كشف مصدر مطلع في وزارة الدفاع، اليوم الثلاثاء، عن حسم منصب رئيس اركان الجيش، وفيما اشار الى ان المنصب عاد للمكون الكردي، لفت الى ان من سيتولى المنصب هو الفريق الطيار الركن انور حمه رشيد.

وقال المصدر في حديث لقناة “العهد” وتابعته وكالة “العهد نيوز” إن “كتابا رسميا صدر من وزارة الدفاع بتكليف الفريق الركن عبد الامير الشمري رئيسا لأركان الجيش، خلفا للغانمي، لكن القيادات العسكرية العليا اعترضت على القرار ما دفع وزير الدفاع جمعة عناد الى الغاءه”.

وأضاف المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، أن “المكون الكردي تدخل ايضا في الموضوع، لكون المنصب كان من حصته في السابق، وبعد المباحثات جرى اتفاق على تسمية الفريق الطيار الركن انور حمه امين رئيسا لاركان الجيش”.

واشار الى انه “سيتم اعادة أمين الى الخدمة باستثناء من القائد العام وبموافقة وزير الدفاع، وسيستلم منصبه بعد عيد الفطر”.

الجدير بالذكر أن، وزير الدفاع السابق نجاح الشمري، أمر العام الماضي بإحالة قائد القوة الجوية العراقية الفريق الركن الطيار أنور حمه أمين، و6 ضباط آخرين، إلى المحكمة العسكرية.

وأظهرت وثيقة رسمية تحمل توقيع الشمري، موجهة إلى المحكمة العسكرية الثانية، في 1 آب الماضي، إبلاغ الأخير للمحكمة بأنه أحال إليها كل من: “الفريق الركن الطيار أنور حمه أمين، والعميد الركن الطيار نهاد ناطق عبد الوهاب، والعميد الطيار محمد مجيد مهدي، والعميد المهندس مصطفى عبد الأمير وناس ، وجميعهم من قيادة القوة الجوية، إضافة إلى العميد المهندس احمد عبد النبي حنش، من مديرية الاشغال العسكرية، والعميد المهندس لؤي حمد حكمت إبراهيم، من مديرية الاشغال سابقا، وإمرة المديرية العام لشؤون المحاربين حاليا، والعميد المهندس طالب نجم عبد الله، أيضا من مديرية الاشغال سابقا، وامرة مديرية الاشغال حالياً” لمحاكمتهم وفق وفق احكام المادة (331) من قانون العقوبات رقم (111) لسنة 1969 المعدل.

ووجه وزير الدفاع، كما تظهر نسخة الوثيقة، المحكمة العسكرية الثانية بـ”اتخاذ ما يلزم، وإعلامه بنتيجة المحاكمة”، مرفقا مع أمر الإحالة “ملفات لأوراق تحقيقية و7 أوراق اتهام”.

التعليقات مغلقة.