شفاء معمّرة اسبانية تبلغ 113 عاما بعد إصابتها بفيروس كورونا

تماثلت امرأة اسبانية تبلغ 113 عاما ويعتقد انها أكبر معمّرة في اسبانيا الى الشفاء بعد إصابتها بفيروس كورونا.

وتمكنت من التغلب على الفيروس الذي أودى بحياة العديد من نزلاء دار الرعاية الذي تقيم فيه.

والتقطت ماريا برانياس العدوى في نيسان/أبريل في دار “سانتا ماريا دل تورا” للرعاية في مدينة أولوت في شرق اسبانيا، حيث عاشت خلال السنوات العشرين الماضية وحاربت الفيروس الذي يصيب الجهاز التنفشي وحيدة معزولة في غرفتها.

وتم عزل برانياس لأسابيع في غرفتها وهي تصارع الفيروس، مع السماح لموظف واحد فقط يرتدي ملابس واقية بزيارتها.

التعليقات مغلقة.