ان توحدتم انتصرتم

الشيخ محمد الربيعي
ايها الشرفاء من ابناء العراق
ان الوحدة بين ابناء الوطن الواحد ووقوفهم جنبا الى جنب من شأنه ان يمنحهم قوة كبيرة تمكنهم من صد أي عدوان خارجي او داخلي ، بايلوجي فايروسة ،او غير بايلوجي ، متمرد او متطرف وحماية انفسهم واوطانهم من شرور الاخرين ، حيث لايستطيع ان يقف فرد واحد في وجه جماعة ولكن من شأن مجموعة أن تقف امام مجموعة أخرى وتسيطر عليها من خلال الوحدة ، محل الشاهد فيا ابطال الزمان ايها العراقيين الشرفاء كونوا يدا واحده فقد علمك الزمان الصبر وان الوحدة هي المنفذ الوحيد للنجاة ، ومن هنا نوصي بالتوجه والانطلاق من خلال العمل المنظم ،والمنسق ،والمتكامل، لوضع خطة عمل لانفاق الطوعي وطريقة جمع تلك التبرعات ، وخطة خرى كيفية ايصال تلك التبرعات متخذين في تطبيق كلا الخطتين كافة المستلزمات الوقاية ، من اجل ان تكونوا يدا واحدة لتنفقوا كلا بحسبه لدعم العوائل الفقيرة واصحاب الدخل المحدود من المواد الغذائية ومستلزمات الطبية للوقاية فأن القاعدة تقول [ من اصبح وامسى لايهتم بأمور المسلمين ليس منهم ]، فعلينا كلنا الشعور بالمسؤولية والمسؤولية هنا ليس على المنفق المتبرع فقط بل تشمل المستلم لتلك التبرعات، بحيث يأخذ على قدر حاجته الضرورية الملحة هذا من جهة من جهة اخرى يكون استعمالة لتلك المواد على القدر الضروري دون الاسراف والتبذير لان بخلاف ذلك القيد يدخل نفسة في الحرمة الشرعية ليس فقط من جهة سوء التصرف ولكن حرمان شخص اخرى من الحصول على هذه النعمة .
فنوصي الوحدة والتكاتف والشعور بالمسؤولية من جهة المنفق والمستهلك

التعليقات مغلقة.