مرض غامض يفتك بقرية اثيوبية

كشفت صحيفة “ذا صن” البريطانية، أن سكانا في قرية إثيوبية ينزفون من أنوفهم وأفواههم قبل أن يسقطوا ميتين جراء الإصابة بمرض غامض، يعتقد أن مصدره النفايات السامة الناتجة عن عمليات تنقيب عن النفط تنفذها الصين.

وذكرت الصحيفة ان: العائلات والقرويين في المستوطنات في هذه المنطقة يعانون أعراضا مروعة مثل تورم الأطراف واصفرار العينين ثم ينزفون من الفم والأنف.

واوضحت انه : على الرغم من غموض سبب مرض سكان القرية، إلا أن الحكومة في أديس أبابا نفت بشدة الادعاءات بحدوث أزمة صحية وبيئية في المنطقة.

وتقوم شركة ”Poly-GCL“ الصينية بالتنقيب عن النفط والغاز الطبيعي في منطقة حوض أوغادين منذ عام 2014.

وأجرت الشركة أول اختبارات الاستخراج في المنطقة المعروفة باسم حوض أوغادين، ووقعت ”Poly-GCL“ اتفاقية مع جيبوتي المجاورة لاستثمار 3.1 مليار جنيه إسترليني في بناء خط أنابيب بطول 760 كم من أوغادين إلى ساحل جيبوتي.

التعليقات مغلقة.