صحيفة اسرائيلية: خطة السلام الأمريكية التي أطلقها ترامب ستفشل فشلا ذريعا

ذكرت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، أن “خطة السلام الأمريكية التي أطلقها الرئيس دونالد ترامب ستفشل”.

وذكرت الصحيفة في تقرير لها، اطلعت عليه “العهد نيوز”، أن “توقيت نشر الخطة يبدو أنه مصمم لمساعدة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في مشاكله السياسية والقانونية، وليس إحلال السلام في المنطقة”.

وأضاف أنه “لم تتم دعوة الفلسطينيين ولم يكن لهم أي ارتباط حقيقي مع إدارة ترامب لأكثر من عامين، وبالتالي فإن هذه الخطة مات قبل الولادة”.

وبين تقرير الصحيفة، انه “ربما يكون من الخطأ الحكم على خطة ترامب للسلام، فهي ليست كأي خطة دبلوماسية أخرى. مع ترامب، ليست تفاصيل الصفقة مهمة أبداً، إنها الفكرة التي يبيعها، الطموح. المفتاح لفهم خطة ترامب هو معرفة من يبيعها”.

وأشار، الى ان “خطط السلام السابقة كانت موجهة إلى الإسرائيليين والفلسطينيين، لكن خطة ترامب تم تصميمها لعملاء مختلفين تماما، الإسرائيليون اليمينيون، واليهود الأمريكيون اليمينيون، وخاصة قاعدة ترامب من الإنجيليين”.

وأكدت الصحيفة أنه “من المتوقع أن يكون هؤلاء سعداء للغاية بالصفقة. وبقدر رضا العملاء، قد تكون هذه هي أنجح خطة سلام على الإطلاق، لأنها تعترف بالسيادة الإسرائيلية على معظم القدس الشرقية، وضم وادي الأردن وجميع المستوطنات”.

لكن فرص التنفيذ الفعلي ضئيلة جداً، فقد لا يكون نتنياهو أو ترامب في السلطة لفترة كافية لتنفيذ الخطة”.

وختمت الصحيفة بالقول أن “خطة ترامب لن تنجح أبدا، لكنها قد تفتح الطريق لتحويل الفلسطينيين إلى شعب، مثل التبتيين أو الأكراد، من دون أمل حقيقي في أن تكون لهم دولة خاصة بهم. هذه هي الرؤية الفعلية وراء خطة ترامب. ومن الممكن أن تعمل”.

انتهى..م.ر

التعليقات مغلقة.